الأربعاء، 20 أغسطس 2014

صرخة نداء اقشعرت منها الحكومة اليمنية في صنعاء !!



بقلم : شلال الدرويش 

حمل السلاح لم يكن ذات تأثيراً قوياً على العائلة الحاكمة في صنعاء ستة بل سبعة حروب خاضتها صعدة ولم تهتز عروش صنعاء ..

فصرخة نداء سلمية من عبد الملك الحوثي هي الاولى من نوعها كانت كافية لتهتز صنعاء وعروش حكامها فهبت الحشود من كل فجاً عميق فقد زرعت الخوف في سياسة صنعاء ..

الحوثيين وسرعة التخاطب الدولي معهم فقد استطاع خلال اقل من ثمانية وأربعون ساعة ان يجبر مجلس الأمن الدولي ان توجة آلية برسالة بمجرد أنة صرح يحب ان يسقط النظام..
نقطة تمركز الحوثيون هذة المرة منطلقة من معاناه الشعب فقد اتخذ الجرعة نقطة بداية للدخول الى عاصمة الاحتلال اليمني فقد عزموا ان يسقطوا صنعاء سلمياً ..

الجرعة القاتلة التي ترجمتها القوى السياسية في محور صعدة الى نقطة نهاية لحكم العائلة في صنعاء ..
عبدالملك الحوثي وحديثة عن إسقاط النظام لم يأتي من فراغ فأوحى بخطابة ان صنعاء سيسقط فيها الحكم خلال أيام بل ان تلك الحشود البشرية الهائلة ونصب الخيام على مشارف صنعاء بروح وعزيمة إسقاط النظام هي من برهنت كلام عبد الملك الحوثي الى الواقع يتمثل بكابوس يرعب العائلة الحاكمة..

بالمقابل الحكومة في صنعاء التي عملت على تأهب الجيش اليمني بوجود حالة طوارئ غير معلنة بفعل إغلاق الشوارع وحضر التجوال هي ساهمت أيضاً لدعم أنصار الله في تحقيق غاياتهم ..

الحوثيين الذين عملوا شيء من لا شيء فقد حققوا اليوم إعلام يحمل ضجيج هائل في إصرارهم على إسقاط الحكومة التي يتهموها بأنها حكومة فساد و أستغلوا ثغرات في سياسة صنعاء ..
الحكومة في صنعاء التي كانت في الأمس شيء فقد أصبحت اليوم لا شيء بإنزالها لجرعة قاتلة وهي اول من ستكتوي بنيرانها وسوف تطيح بحكومة با سندوه والمخاطر المحدقة نتيجة لسياستها الفاشلة.. 

القضية الجنوبية ومستقبل المتفرج في الأحداث الدائرة في سبيل الصراع على البقاء بالحكم في صنعاء ..

ما هو موقف مكونات الحراك الجنوبي ( القيادة ) من الصراعات التي تشهدها عاصمة الاحتلال اليمني ؟؟
أهو مفعول بة أم مفعولً فية !! 
لماذا لم يكن فاعلاً أو فعل يجبر المجتمع الدولي ليخاطب الجنوب بقضيته العادلة ؟؟

لماذا لم تستطيع القيادة الجنوبية ان تأخذ موقف واحداً من المجتمع الدولي لصالح شعبها المتأهب في ساحات النضال ؟؟ 

وفي الأخير نقول لكم : 
وجد في الجنوب قضية بلا قيادة !!
ووجد في الشمال قياده بلا قضية !! 

أيّ منها سينقلب على الآخر تزامناً مع دخول اليمن تحت البند السابع !!!

اليوم الأربعاء 
20 أغسطس 2014م

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق