الأحد، 13 أبريل، 2014

وزير الأوقاف والإرشاد اليمني السابق يبيع مقبرة للسفارة الأميركية

 
نيو عدن / صنعاء
كشفت مذكرة رسمية عن قيام وزير الأوقاف اليمني السابق حمود الهتار ببيع مقبرة للمسلمين في حي شيراتون للسفارة الأميركية باليمن.

وبحسب قناة (العالم) التي أوردت الخبر فأن واقعة البيع كشفتها مذكرة صادرة من وزير الأوقاف الحالي حمود عباد إلى وزير المالية اليمني يطالب فيها بتسليم المبلغ المستلم من السفارة مقابل إلغاء عقد البيع وإعادة العقد.


ويأتي هذا ضمن جهود السفارة الأميركية للاستيلاء على حي شيراتون وإحالته إلى قاعدة عسكرية تضم المئات من جنود المارينز الأميركي.


وذكرت قناة (العالم) وكان قد سبق أن تم نشر تقارير مؤكدة عن وصول طائرات نقل عسكرية تابعة للأسطول الأميركي تحتوي على تجهيزات ومعدات عسكرية ثقيلة بعد تمكنها من شراء فندق شيراتون المطل على مدينة صنعاء والعديدمن البيوت المجاورة لمبنى السفارة الأميركية.

وتعكف شركة تركية على بناء 6 أدوار تحت الأرض للسفارة الاميركية وتعاقدها مع عمال أتراك لتنفيذ المشروع دون وجود أي عامل يمني،مبررين ذلك بخشية تسريب المعلومات حول البناء المزمع مواصلته نظرا لما يحتويه من تجهيزات سرية.

وأكد رجال دين يمنيون بطلان عقد بيع المقبرة معتمدين على القاعدة الفقهية "أن الوقف لما أوقف له".


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق