الخميس، 28 ديسمبر 2017

المناضل عبد الفتاح حيدرة مديرا عاما لمديرية حالمين


تتقدم اسرة جريدة صوت العرب بالتهانى والتبريكات 
من اعماق قلوبنا نهنئ الاخ المناضل عبدالفتاح حيدرة مدير عام مديرية *حالمين* وذلك بمناسبة اعتماد الدرجة الوظيفية بمرتبة مدير عام للمديرية...وقد تم اعتماد الترقية بقرار وزاري والذي من المقرر ان يتم  صرف الراتب  الشهري المستحق في بداية العام 2018م ..
هذا الاستحقاق لم ياتي من فراغ ..بل اتى بعد نضال شاق ومرير قدمه الاخ عبدالفتاح حيدرة  طيلة الاعوام الثورية منذ انطلاقها عام 2007 ..واثبتها خلال توليه منصب مدير عام مديرية حالمين ..التي كانت اولى محطاته السياسية والذي برز فيها كافضل مدير عام على مستوى المحافظة وذلك بما قدمه من خدمات ملموسة على الواقع في المديرية ..
وبهذا . لا يسعنا إلا ان نتقدم باحر التهاني والتبريكات للمدير العام ابوحيدرة..متمنيين له مزيدا من التقدم والرقي في حياته النضالية والسياسية والعملية ..🥀 الف الف مبروك 🌹
والى الامام ان شاءالله تعالى 🌹

الجمعة، 15 ديسمبر 2017

قائمة بالمدن السورية المحتلة من تركيا

لمن لايعلم هذه قائمة لبعض المدن السورية التي تحتلها #تركيا وتقع في #لواء_اسكندرون وسهول كيليكية والأقاليم السورية الشمالية

عنتاب Gaziantep
الرها (اورفه) Şanlıurfa
حرّان Harran
نسيب Nizip
جزيرة ابن عمر Cizre
مرعش Kahramanmaraş
كلس Kilis
مرسين Mersin
اضنة Adana
البيرة Birecik
حصن كيفا Hasankeyf
قراطاش Karataş
سروج Suruç
نصيبين Nusaybin
ماردين Mardin
طرسوس Tarsus
تل أرمن Kızıltepe
غزال الربيع (رأس العين) Ceylanpınar
صَور Savur
ميافارقين Silvan
سعرد Siirt
دياربكر Diyarbakır
مديات Midyat
باتمان Batman
البستان Elbistan
سيليفكة (سلوکیة) Silifke
حصن منصور (أديامان) Adıyaman
ویرانشهر ("تلا" بالسريانية) Viranşehir
إصلاحية Islahiye
عثمانية Osmaniye
تل أبيض Akçakale
بسمل Bismil
جیحان Ceyhan
سیورك Siverek
قادرلي Kadirli
آزخ (إيدل) İdil
إسكندرون İskenderun
انطاكيا Antakya
الريحانية Reyhanlı
قِری‌خان Kırıkhan
نهروان (سيلوپي) Silopi
شِرناق Şırnak
حَكاري Hakkâri
سيس (قوزان) Kozan
مُت Mut
کورتالان Kurtalan
آنامور Anamur
آیدینجیك
Aydıncık

الخميس، 14 ديسمبر 2017

اسكندرون السورية المحتلة من تركيا


قضية لواء اسكندرون .. بقلم الاستاذ علي كيالي

مـدخـل:

لقد شـــهدت الفترة التي أعقبت إجراء الاســتفتاءين الشــهيرين (14 –15 تشرين الثاني 1936) , و (15 نيسان 1938) , رفضاً جماهيرياً من كل أطياف لواء اسكندرون للانضمام لتركيا وأكدوا قرارهما الطبيعي بديمـومية الانتماء الطبيعي لســوريا الأم . وأتى الاستفتاء الثالث الذي أنتج أغلبية ساحقة لقناعات حرة تؤكد الانتماء عينه للوطن الأم سوريا, وبعد اتفاقات تركية فرنسية قامت تركية باحتلال اللواء بقيادة العقيد الركن شكري قنتليفي (4-5 تموز 1938). في ظل هذا الاحتلال واضح تشكلت ما يسمى بدولة هاطاي و لكن بدلاً من انتخاب ديمقـراطي لنـواب مجلس هذه الدولة وبتاريخ (22 تموز 1938) تم تعيين 22 نائباً من الأتراك من أصل 40 نائباً , و توزع الـ 18 نائباً الباقون على العــرب من العلـــويين والسـنيين والمســيحيين الروم والأرثوذوكس و الإسماعليين, أي تم تعيينهم بغض النظر عن نتائج الاســتفتاء وذلك لتغليب كتلة تركية على كتل أخــرى اصغر بعد تمزيق الكتلة العربيــة. وهكذا توجت قوات الاحتلال فرنسي ألاعيبها القذرة بتاج من الحــراب والأشـــواك بدلاً من أغصان الغار والزيتــــون وأتت اللمسات الأخيرة عبر اتفاق لا شرعي تركي فرنسـي ( ديكلاريسيون ) بتاريخ (23 حزيران 1939) ليعلن و بتحدٍّ ســافر ضم اللواء إلى تركيا بعد سلبه وسلخه عن الوطن الأم سوريا بل حتى ضرب بعرض الحائط اتفاقية الانتداب التي تنص المادة الرابعة منها على ما يلي ( لا يحق للدولة المنتدبة أي فرنسا التصرف تأجيراً أو تقسيماً للأرض السورية و لصالح طرف ثالث) , وبناءً على ميثاق عصبة الأمم آنذاك الذي تنص المادة الثامنة عشرة منه على وجوب توثيقأ  ياتفاقية تبرم بين الدول في السجلات الرسمية للأمم المتحدة رفضت الأمم المتحدة ,عصبة الأمم آنذاك الاتفاق جملةً وتفصيلاً وأعلنت عدم شرعيته ولم توثقه ,ولازال الأمر_سلخ اللواء_ غير شرعياً إلى يومنا هذا في أوساط الحقــــوق و الاتفاقات الدولية و حتى الديبلوماسي التركي اسماعيل صويصال يعترف بهذا السياق قائلاً ان قضيـــة لواء اســـكندرون لم تكتسب الدرجة الشــــرعية التي تـــؤهـلها للحســـم قانــونياً لصالح تــركيا في الأوساط الدولية .
إن عرب لواء اسكندرون يطالبون باستعادة هويتهم التي تعرضت وتتعرض للطمس والأرض التي اغتصبت ومن هنا نقول : (لواء الاسكندرون منذ الأزل و الى الأبد سوري .. سيبقى سورياً و سيعود سورياً ) ...

لا ينسى الســوريون أبداً يــوم ( التاسع والعشرون من تشرين الثاني 1939 ) باعتبـاره تاريــخ سـلخ  لواء اسكندرون عن وطنه الأم سوريا. بينما يحاول الأتراك تمرير هذه الذكرى  بشكل عابر وسطحي وبكثير من تغييب وتشويه الحقائق.
إن تطورات الأحداث في ســوريا وما يرافقها من مواقف الاستعداء السافر التي تتخذها حكومة رجب طيب أردوغان ازداد شعب اللواء المحتل تمسكاً بقضيـة أرضه المحقة وقضية هويته الصريحة دون لبس. وباتت إرادة و قناعـات أهلنا في اللـــواء أكثر توأمةً ومواكبةً لإرادة و قناعات أهلهم في الوطن الأم في مناهضتهم للهجمـة الامبــريالية المتجددة بشـراسة كما تجلّى ذلك في بــدايات الأزمة حيث تزامنت المسيرات الرافضة للعدوان على سوريا في كلٍّ من الوطن الأم و لواء اسكندرون على حدٍّ سواء.

لا يخفى على أحد إهتمــام الشعب الســـوري عن كثب بقضية لواء اســكندرون باعتباره جزءاً لا يتجزّأ من الوطن الأم سوريا. بإصرار وعزيمة وجهود لا تنفذ ، تصب في إبراز وجهة نظر السـوريين حول اسـتعادة الأرض بالطرق الديمقراطيــة وهذا ما يتجلى في عدم إزالة خريطة لواء اسكندرون من خريطة الجمهورية العربيـة الســـورية و كذلك الكم الوافـــر من المعلومات التي تتضمنها مناهج التعليم في سوريا حول تاريخ و عادات وتتقاليد و ثقافة وجغرافيا وخصائص لواء اسكندرون كمحافظة سورية ليترسخ كل ذلك في عقول الأجيــال المتعاقبـة و من هنا برز شـعار ( لواء اسـكندرون كان سورياً منذ الأزل وسـيبقى سورياً وسيعود سورياً ). إن تكريـس هذه الذكرى لدى الأجيال المتعاقبـة وتسليط الضوء على دواعي استمراريتها كمشكلة وجـدانيـة عميقـة, و مـن المفيـد فـي هـذا السـياق إلقـاء نـظــرة بشــكل مـوجــــز على تاريخ هـذه القضيـة

ما بعد الحرب العالمية الأولى:
تبدأ الأحـداث مع معاهدة موندروس في (30 تشرين الأول 1918). وتنص المعاهدة على تفريق الجيـوش العثمانية وتحييد سلاحها. واستناداً إلى هذه الاتفاقية تستطيع قوى دول التحالف أن تقوم بإنزال عسكري في مرفأ اسكندرون. بيّن مصطفى كمال أتاتورك بصفته قائد قوات الصاعقة في برقية أرسلها إلى أحمد عزت باشـا وزيــر دفاع هذا القطـاع عن معارضته لهذا الأمــر واصفاً هذه المحاولـة أنها تشـكل خطراً على أمن الأناضـــول. وبين مصطفى كمال في برقيته أن الإنزال البحري الذي سوف يقوم به الجيش الإنكليزي على شواطئ إسكندرون لأسباب إعاشيةهو مجرد كذب وذريعة مفضوحة بل يشكل ذلك خداعاً فاضحاً, حيث أن نيتهم بالقيــام بهذا الأمــر وبـوجــود مستودعات القمح في أطراف حلب يشبه تماماً حصار الجيش العثماني السادس في الموصل والإنتشار هناك. وإذا أردنا النظر عن قرب أكثر إلى هذه المرحلة سـوف نرى التالي.
تـم تعييـن مصطفى كمــال أتاتـــورك مـرة ثانية كقائـد على الجيـش العثماني الســـابع, وكانت مدينة نابلس الفلسـطينية تعتبر مقراً له. وبنتيجة الهجوم الذي شنته القوات الإنكليزية في (19 أيلول 1918) في الجبهة الفلسـطينية شمال يافا بقوة قوامها 200 ألف عنصــراً, تم تفكيك الجيش العثماني الثامن وأسر قسم مهم من تعـداد الجيـش العثمـاني الـرابــع وانســحب الجيش العثماني السابع بقيادة أتاتورك. وبهذا الانسحاب جمعت أنقاض الجيش في منطقة رياق في (30 أيلول 1918) (رياق: هي منطقة مركز عسكري للعثمانيين قريبة من دمشق وتقع شرق لبنان حالياً ) لينطلقوا ويعيدوا تجمعهم في شمال حلب. بدأ الجيش الإنكليزي بالهجوم مـــرة أخـــرى في (26 تشرين الأول 1918). و أبدى الجيش العثماني السابع مقاومة كبيرة في هذا الخط و حافظ عليه لتتشـكل معالم الحـدود الجنوبيـة للـدولة التـركية الحالية. بين الكاتب جمال ثريا أيدمير المعنى العميق لهــذه الحالــة في كتــابــه البيــوغــرافي بعنــوان’رجل وحيد‘ في جملة واحدة وهي "إغلاق طريق الأناضـول" [رجل واحد – الطبعة الثامنة – الجلد 1 – صفحة 317]. وأفـــاد عن حقيقة التمسك بهذا الخط الاستراتيجي والحيوي لمواجهة الإمبريالية التي تحاول التسلل والإستيلاء على الأناضول. حيث ســنرى أن قضيـة لواء اســكندرون تبدأ هنا ليس بسبب هاجس الأرض والمخاوف القومية, بل بسبب الهواجس الأمنية عسكرياً واستراتيجياً.
وبعد أربعــة أيام في (30 تشرين الأول 1918) رسـت البارجة أكاميمنون في ميناء موندروس في جزيرة ليمني اليونانية وتم التوقيع على معاهدة موندروس, وبذلك أوقفت الدولة العثمانية الحرب مستسلمةً دون أي شـــروط. بعـد يــومين أرسـل ما كان يسمى بالصدر الأعظم أحمد عزت باشا إلى أتاتورك برقية يقول فيها: « بالنظر إلى بنود معاهدة فصل القـوات, فإنه حتى لو لم يمتلك الإنكليـــز الحق والصلاحية في احتلال لواء اســكندرون, فإنه حق طبيعي لهم أن يســتخدموا مرفأ اسـكندرون بهدف تأمين مؤن جيشهم في نواحي حلب وكذلك السماح لهم بترميم طريق اسكندرون حلب». [جلال باييرفي كتاب له بعنوان –"bende yazdım" / "وأنا أيضاً كتبت"– الجزء 1 –صفحة 165– وثيقة 5].
و ســرعان ما رد أتاتـورك على البرقية بأخرى جوابية بين فيها تحفظه معتبراً أن هناك فخ وخفايا تكمن بين تفاصيل التفسير المختلفة لشروط المعاهدة: «إن فرض الإنكليز السيطرة على الجيش العثماني السابع بذريعة تواجـده في ســوريا هو على غرار ما فعلوه بالجيش السادس في العراق». وتعقيباً على ذلك يقول أتاتورك : « إن حديث الإنكليــز و اهتمــامهم منذ عــدة أيام بقيامهم بـإنزال في شــواطئ اسكندرون وحديثهم عن ضخ الأرزاق مـن هناك إلى قــواتهم في حلب بالرغم من وجـود ملايين الأطنان من الأرزاق في حلب, ما هو إلا ذريعــة للسبب الحقيقي لإصرارهم على الاحتلال تحت مســمى آخر وهو وقوع اسكندرون على خط الحدود

الفاصل بين ســوريا و كيليكيا ومن ثم الانطلاق نحو هدفهم الحقيقي و هو الأناضول و احتلالها وهو ما كـان يشـكل في حقيقـة الأمــر أكبـر هـواجـس أتاتورك. وإذا مـا اتخـذت التـدابيــر اللازمة سـوف تتفكك الجيـوش و سـنضطـر إلى الخضــوع لإمــرة الإنكليــز ولن نسـتطيع الوقــوف أمـام رغباتهم ». [جلال باييرفي كتاب له بعنوان –"bende yazdım" / "وأنا أيضاً كتبت"– الجزء 1 –صفحة 166 – وثيقة 6].
لقـد طلب الإنكليـز _خـدمـةً لمصالحهم_ السـيطـرة على الـحدود العــراقية وأصـروا على احتــلال الموصل و اسـكندرون, مـا أدى إلى تعاظـم الجـدل واســـتمرار المراســلات دون إنقطاع وطلب الإيضاحات وتوجيه الأوامر. و ما عــدّد تبـادل البــرقيات الذي جــرى خلال عدة ساعات قليلة إلا دليل كاف على عمق المشـاكل الدائرة آنذاك.أصر مصطفى كمال أتاتورك على تبيين وجهة نظره لأحمد عزت باشا, ويقول: «أؤكـد لكم أن القصد ليس مـد الجيـش الإنكليزي في حلب بالغذاء, بل احتلال اسكندرون لقطع امدادات الجيش السابع الذي يتـواجد في خـط أنطاكيا -  دير جمال - أخترين  و الذي يتحرك على طريق إســكندرون - قرق خان - كاتيا. وبذلك يجبرونه على الرضوخ والاستسلام كما فعلوا بالجيش السادس في الموصل».[جلال باييرفي كتاب له بعنوان –"bende yazdım" / "وأنا أيضاً كتبت"– الجزء 1 –صفحة 168 – وثيقة 8].
لقد صمـد الجيـش الســابع في هـذا المحور أظهر قتالاً شرساً. ولكن الإمبرياليين من خلال تفاصيل المعاهـدة حاولـــوا نشر فعالياتهم في كل شبر أرض كالصيد في الماء العكر,. واستمروا في تنفيذ مآربهم هذه في كافة أراضـي الـوطــن العــربـي , وهـذا ما يؤكد أن المؤامرة الإنكليزية على لواء اسكندرون ما هي إلا جزء من مؤامرة كبرى على الوطن العربي.لقد أدرك مصطفى كمال أتاتورك وجيشه أهمية هذا المحور,وأنه في حال سقوطه سينهار أمن الأناضول, ورغم ذلك تركت جميع الأراضي العربية تحت رحمة الإنكليز والفرنســيين. فكـان لـــواء اسـكندرون كبـش فـداء في خضم تآمـــر جميـع الأطراف المتكالبة على ما ليس لها به أي حق.
بعـد قيــام أتاتـورك بآخر محاولة ممكنـة لـه اضطر للخضوع تحت ضغوط الإنكليز والصدر الأعظم, وقال: «تركت في المحور الحالي للجيش السابع مغفراً ضعيفاً جداً مع طاقمه, وسحبت القسم الأكبر من جيشي إلى داخ ل أراضي كيليكي ا للتحرك على خط كاتما - الإصلاحية». [جلال بايير– وأنا كتبت – الجلد 1 –صفحة 169 – وثيقة 8]. و بعد أن عـرف الصدر الأعظم أن أتاتورك لن يتماشى مع أوامره و اجتهاده طلب تعيين قائداً آخراً بدلاً منه, وذلك لكسب رضا الإنكليز.
وفي اليــــوم التالي وصلت برقية إلى الصدر الأعظم موقعة باسم مصطفى كمال أتاتورك شخصية اعتبارية  بدون ذكر لمنصبه لا تحمل عنواناً كتب فيها: «قبل يوم من الآن في (5 تشرين الثاني 1918)لقد أعلنت فيما ســبق أنني ســأواجه الانكليز بالنار في حال جربوا أن يدخلوا إلى اسكندرون , أما و أنه لم يتم هذا الأمر بل اســتكمل الانكليز انسحاب جيشهم إلى شمال خط كاتما-صوب اشيف لن يكون هناك أي تهديد ضدهم و عليه أطمئنكم أنه لا توترات محتملة من شأنها أن تقلقكم». [جلال باييرفي كتاب له بعنوان –"bende yazdım" / "وأنا أيضاً كتبت"– الجزء 1 –صفحة 170 – وثيقة 9].
في (7 تشرين الثاني 1918) و بشكل مخيب للآمال و بمزيد من العجز وردت برقية من الصدر الأعظم إلى أتاتورك تعكس منتهى الخنوع للإنكليز مفادها حل الجيش السابع و حل قيادة تجمع جيوش الصاعقة كما تفيد البرقيـــة بوجــوب انسحاب أتاتورك ليتم تعيينه قائداً لثكنة حربيات (ليكون مركزه الجديد) درءاً للصدام مع الانكليـــز وخشـــية من أن يقوم الانكليـز بنسف معاهدة فصل القوات . وفي (8 تشرين الثاني 1918) أرسل الصدر الأعظـم أحمـد عــزت باشــا برقية إلى قيادة الجيش الســابع يبين فيه عجزه الذي لا يوصف وتسليمه بالأمـــر و رضــوخه بقوله: «إن أتاتورك بأجوبته القاسية والفظة التي أزعجت الإنكليز أدّت إلى مشاكل من الصعب إصلاحها. وذلك أدّى إلى تلقينا جواب منهم يفيد بأنهم ســوف يقدمـون على احتلال اسكندرون و في حال مقاومة ذلك سوف يعتبرون الاتفاقية المبرمة بيننا لاغية». [جلال باييرفي كتاب له بعنوان –"bende yazdım" / "وأنا أيضاً كتبت"– الجزء 1 –صفحة 171 – وثيقة 10].
وفي النتيجة وطأ الإنكليـــز في (9 تشرين الثاني 1918) والفرنســيون في (7 كانون الأول 1918) أرض لواء اســكندرون. بالنســبة لأتاتورك كان هذا الحـدث أهـم حــدث يهز أمــن الأناضــــول. لذلك بقيت حادثـة إســـــــكندرون حيـة في ذهنه , ولم يكن الســبب الأرض ولا العرق  ولا أي ســــبب  آخـر, بل كان لأسباب استراتيجية فقط تتعلق بأمن الأناضول.

إن المفاهيم التي أدت إلى تفاقم المشــاكل , كان ســـببها الخشية على أمن الأناضــول فقط. ولفهم ذلك بشكل أفضل نستطيع تحليل ما قاله أتاتورك بخصوص هذه الحالة بعد تلك المشكلة.

أتاتورك وقضية لواء اسكندرون:
كما يعرف أن اتفاقية لوزان هي الاتفاقية التي تنص على إقامة الجمهـورية التركية. كما تعرف هذه الاتفاقية بالاتفاقيـة " التي جعلت التـركي تركياً ". ويقول أتاتورك بخصوص هذه الاتفاقية: «هذه المعاهدة عبارة عن وثيقة تفيد بإنهيار المؤامرة التي كانت تحاك منذ عصور ضد القومية التركية المدعومة بمعاهدة ســيفر. فهي تحفـة النصـــر السياسـي غيـــر المسبوق الذي يعود للعصر العثماني». [مصطفى كمال أتاتورك - 1927].
كتب مصطفى كمال أتاتورك في كتابه "النطق" في الطبعة الثانية 44 صفحة عن هذه الاتفاقية, وفي كتاباته أرســـل رســــالة إلى وكيل الخارجيــــة لرئاســــة الهيئـة المرخصة لمعاهدة لوزان ’عصمت باشا‘ ويقول: «إن حيــاتكم عـبــارة عـن ســلسـلة مفيـدة مـن الخدمات المقدمة إلى هذا البلد وتوجتموها بالتوفق التاريخي. أبارككم ... إن وطننا نال الصلح والاستقلال بعد نضال طويل بفضل خدماتكم اللامعة المشكورة». [مصطفى كـمـال أتـاتـــورك – النطق – صفحة 750 إلى 794 ]. كتب السـفير المتقاعــد اسماعيل صوصيال نقلاً عن أتاتورك : «أنا لا أريـــد إلحاق ســــنجق (لواء اسكندرون) بتركيا». [بللتين– الطبعة XLVII– تشرين الأول 1983 –  صفحة  956 –  مقالة العلاقات الفرنســية التركيـــة بين عامي 1921-1984]¨وهـذا أيضاً أحـد الشواهد الشتى التي تؤكد سورية اللواء و لاشرعية سلخه.
كان ينظر أتاتورك دائماً إلى قضية لواء اسكندرون من زاوية الأمن الوقائي. كرّر ذلك دائماً و أصر على أن اللــواء ليســت من أراضي الجمهـورية التــركية, حيث يقـــول: «ما هي هاطاي؟ إنها أمر بسيط و يمكن أن ننسحب منها في أي وقت, المشـكلة بالنسـبة لنا ليســت مشكلة أرض بل مسألة شرف لصون أمن الجمهورية التركيــة فاسـكندرون كخاصرة ضعيفة تهدد الأناضول بحكم كونها بوابة مؤهلة لاختراقات جيوش ,وخلاف ذلك أي عدم التمـسـك بلواء اســكندرون هو وصمة عار بحقنا كأتراك». [بلال شمشير– لقاءات أتاتورك مع رجال دولة أجانب – صفحة 207,202,119]. و قال للسفير الفرنسي بونسوت : «أنا لا أريد إلحاق سنجق (لواء اسكندرون ) بتركيا, يجب أن يبقى السنجق تحت المراقبة المشتركة لفرنسا وتركيا, حتى لا داعي لأن يكون فيها جيــش, يكفي أن يكون فيها شرطة ودرك». [مجلة بللتين– الطبعة XLVII– تشرين الأول 1983 – صفحة 987– مقالة العلاقات الفرنســـية التركية بين عامي 1921-1984] . وكان هــذا مهماً لإدراك أن الاستيلاء على لواء اسكندرون لم يكن لأسباب عرقية أو تاريخية أو جغرافية من وجهة نظر أتاتورك.
بناءً على أسـس هذه الاتفاقيـة لم يكن لواء اسـكندرون ضمن حدود الجمهورية التركية أبداً. ليس فقط في هذه الاتفاقية بل بعدها أيضاً أتت سلسلة اتفاقيات وبروتوكولات أبقت الوضع كما هو. أي لم يكن لواء اسكندرون ضمن الميثاق التركي القومي على الإطلاق.

إنعدام العدالة:
كما أنـه خـلال التصويتين اللـذيـن جــريا أبدى شعب لواء اسكندرون بفارق كبير عدم رغبته بالافتراق عن وطنه الأم سوريا. وكان الأول في (14-15 تشرين الثاني 1936) والثاني في (15 نيسان 1938). وردّاً على ذلك عندما بدأت الإشاعات في أوربا تدور حول قيام الحرب العالمية الثانية كانت تدور لقاءات سرية بين فرنسا وتركيا وكانت أهم خطوتين خرجتا إلى العلن من هذا اللقاء هي :
الخطوةالأولى :
إحتلال اللــواء بقيادة العقيـد الـركـن شــكري قنتلي في (4-5 تموز 1938). في ظـل هذا الاحتلال الواضح تشكلت ما يسـمى بــدولة هاطاي و لكـن بــدلاً من انتخـاب ديمقــراطي لنــواب مجلــس دولـــة هــاطـــــاي, تم تعيينهم بشكل مباشر.
تـم تعيـيـن 22 نائبــاً مــن الأتــراك من أصل 40 نائباً, وتوزع الـ18 نائباً الباقون على العرب من العلويين والســنيين والمســيحييـن الـــروم والأرثـــوذوكـــس والإســـماعليين, أي تم تعيينهم بـغـض النظر عن نتائج الاســــتفتاء.كانت عمليـة الاحتــلال هـذه مخالفة لجميع القوانين والمعاهدات. وبالرغم من ذلك تم الغاء دولة هاطاي المؤســسة حديثاً والتي كسبت موافقة عصبة الأمم برغم عدم تمتعها بأدنى المعطيات الموجبة كدولة.

الخطوة الثانية :
وكرصاصة رحمة لهذه التطورات تم الاتفاق على معاهدة (23 حزيران 1939). كانت أوربا على وشك أن تطلق أول رصاصـة فـي الحــرب وبعجلةٍ من الأمر تم إلحاق دولة متأسسة إلى أراضي دولة أخرى. إن هذا البروتوكول الذي جرى بين تركيا وفرنسا هو بروتوكول يفتقر إلى العدالة.
نعم انعــدمت العدالـة. فبعدما تـم وضع ســوريا ولبنان تحت إنتداب وحماية القوات الفرنسية. بموجب اتفاقية ماندترليك ( اتفاقية الانتداب ) التي عقــدت في سان ريمون في (25 نيسان 1925) والتي من ضمن بنودها "يمنع على الدولة المنتدبة ( فرنسا) إعطاء الأراضي السورية واللبنانية أو جزءٍ منها أو تأجيرها أو وضعها تحت رقابة دولة أخرى". [عصبة الأمم– قانون الانتداب – المادة الرابعة]. كان بـــروتـوكول (23 حزيران 1939) بين فـرنســـا و تــركيـــا و الـذي ينص على سلخ اللواء من وطنه الأم وإلحاقه بدولة أخرى (تركيا)
ما يشــكل إنتهاكاً مخالفاً لهـذه الاتفاقية. إن الدبلوماسيون الأتراك يعرفون هذا الموضوع جيداً ويخشون يوماً ســـوف تكسب فيه ســوريا قضيـة لواء اسكندرون وتعيده إليها كحق شرعي.[مجلة بللتين– الطبعة XLVII– تـشـــــرين الأول 1983 – صفحة 956– مقالة الـعـلاقــات الفـــرنسـية التركية بين عامي 1921-1984]. ولفهم ذلك يجب النظرإلى التحذيرات التي قام بها الدبلوماسي الشهيرفي الخارجيةالتركيةاسماعيل صويصال

بالــرغـــم مـن أن اتفاقيـــة (23 حزيران 1939) وملحقاتها تم التصويت عليها وقبولها في مجلس البرلمان التركي في (30 حزيران 1939) بقــرار رقم 3658 ثم أرسلت إلى السكرتاريا العامة. عصبة الأمم (الأمم المتحدة) لكي تـقـبـل عصبـة الأمـم بـتــوثيق هذا القرار في سجلاتها بقبول دولي بناءً على المادة 18 لكن تم رفـض القـــرار ولم يوثق في السجلات الرسمية للأمم المتحدة إطلاقاً. إن الخارجية التركية تعرف جيداً ماذا يعني هذا الشـيء وهـي تحمـل قلقاً جــراء ذلك إلى يومنـا هذا. وعليه يجب إثارة هذه النقطة المفصلية كدليل قطعي على الحق الســـوري في قضية لواء اسكندرون وعودته سورياً.إن ما سنفهمه من هذا الأمر أن قضية لواء اسـكندرون لم تحل ضمـن الأطـر القانـونيــة. كما بقيت كمشكلة دون حل خــارج نطاق السـاحة الدولية والاجتماعيـة. سـجل صويصال ملاحظة رقم 34 التي ذكرها في مؤتمــر عن موضــوع إلحاق اللواء بتركيا بعنوان العلاقات السياســية التركية الفرنسـية بخصوص اتفاقية (23 حزيران) ويقول فيها: «تم قبول الاتفاق في 30 حــزيــران بإجمــاع عــام مــن أعضاء البرلمان التركي بقرار يحمل الرقم 3658. [من أجل النص القانوني: ترجمة الدستور – الطبعة 3/20 – صفحة 1530]؛ ما يشكل تساؤلاً مشروعاً وصريحاً حول عدم ذكر هذه الاتفاقية في عصبة الأمم المتحدة, أي عدم شرعنتها دولياً.
و هنا أيضاً كل شـيء واضح و صـريح. لم تدخل عـصبة الأمم الاتفاق الذي جــرى بين تـركيا و فرنسـا بما يخص اللـــواء إلى حيـز التنفيذ. أي دولياً لم يسمح بمرور القرار. وبطبيعة الحال تم الإفادة بأن هذه الاتفاقية وملحقاتها مخالفـــة للأعــــراف والقوانين الدولية. لأنه وبالنسبة لقانون الوكالة (الانتداب) يجب على الدولة الوكيلة المحافظة على وحدة الأراضي السورية واللبنانية. [قانون الوكالة – المادة 4].
و كما نـفـهـم مـن هنا أنه تــم إلحاق لواء اســكندرون بتركيا بمعاملة مخالفة للقوانين والأحكام الدولية. وعبر رئيـس وزراء تلك الحقبة صراج أوغلو بكل وقاحة عن أن ما حصل هو عبارة عن اغتصاب أرض.!! وقال ذلك في حوار أجراه مع السفير الفرنسي في أنقرة ريني يماسيكلي في (20 كانون الثاني 1939) بقوله:«من كل الأراضي الســـــورية وضعت تركيا عينها على لواء اســكندرون فقط!». [La Turquie devant la guerra–Massigli René– باريس 1964 – صفحة 69].

هـــذه الكلمــات تحمل فــي طيــاتها اعتـــرافاً من لســان العــدو ذاته بما لا يترك أدنى شك بأن اللواء أرض ســـورية.كما أن هذه الاعترافات جاءت بسبب ردة الفعل التي أبداها الشعب العربي اتجاه هذه الألاعيب التي دارت على لـــــواء اسكندرون خوفاً من تكرارها على حلب والجزيرة وإلحاقهم إلى تركيا كما ألحقت اللواء.
خلال هذه المــرحلة لم يسر أي شيء ضمن مسار ثابت. نظم شعب لواء اسكندرون مظاهرات وفعاليات ضد تركيــا بسبب إلحاق اللواء بتركيا لا تقل شأناً عن العمليات التي كانوا ينظمونها ضد الاحتلال الفرنسي. نظم شـــعب اللواء بصفته شعب حضاري مظاهراته وفعالياته بطرق سلمية. ونظم أكبر كتل المظاهرات بتاريخه أمام هيئــة عصبـة الأمــم. و يجـب التأكـيــد على أن التركيبــة المتنوعة لشعب لواء اسكندرون والذي يشكل فسيفساء متنـــوعة من العــــرب والأتــــراك والتــــركمان والأرمن والأكــراد والعلويين والسنة والمسحيين

و الإســماعليين أبـدوا رفضهم إلحاق لواء اســـكندرون بـتركيا. ولكن التوازنات الظلاميـة التي أديرت خلف الكواليـس قبل الحرب العالمية الثانيـــة معت انتصار إرادة السوريين في قضيتهم المحقة في لواء اسكندرون وأفرزت هذه التوازنات امتداد الاحتلال العسكري للواء إلى إلحاقه بتركيا. بعد البروتوكول الثنائي بين تركيا وفـرنســا في (23 حزيران 1939) قـدم مشروع القرار إلى البرلمان التركي ذو الرقم 3658 بتاريخ (30 حزيران 1939), حيث تم قبوله في المجلس في (7 تموز 1939) وأصدر القرار رقم 3711 والذي ينص على إعتبار لواء اسكندرون محافظة من المحافظات التركية وإبتلاعه بحركة خاطفة.

هــذا أهــم عمل يــدل على أن الجمهــورية التـــركية هي استمرار للدولة العثمانية. أظهرت القوى العثمانية المتغلغلة في جينات الجمهـــورية وجهها الحقيقي بعد موت أتاتـــورك إبان عملية السلخ هذه.وفي هذا تحول مفصلي في التحليلات و المسـميات لـقضيــة لـــواء اسكندرون من قضية أمنية كما كان يزعم أتاتورك, إلى قضية احتلال أرض وسلخ واغتصاب من قبل تركيا بشكل جلي و صريح .
لـقـد ادعى أتاتـــورك أن مخططه لتأسيـس الجمهـــورية يختلف جذرياً عن مخطط العثمانية ,حيث اعتبر أن العثمانيين ســــاقـوا الشـعب التـركي خلف مطامعهم و سلطنتهم التي لم ترتكز على الاقتصاد المنتج بل على الاغتصاب لثـروات الأمم الأخرى , ونحن نقترح أن تكون الجمهورية التركية كمشروع دولة منتجة باكتفاء ذاتي دون اللجوء إلى ثروات الغير و لذلك ندعو  للسلام في الدولة و للسلام في العالم. برغم الصدى الرنان لهـذه التصــريحات المثـالية فإن جمهــورية تــركيا حين تعافى (الرجل المريض) سرعان ما انقضت لتنهش و تقضم أرضـاً ســـوريةً و التجـأت إلى فتــوحات داخـلية عـبــر ارتـكاب 19مجــزرة جماعية بحق الأكراد و مجـــزرة كبــرى في اســطنبول بحق الأقليات  من الأرمـن و الـروم (6/7 أيلول 1955) ومن ثم التدخل بأحـداث لبنان بدءاً من عام 1958 إلى يومنا هذا و ضد الثورة العراقية 1958 و مساعدة العدو الاسرائيلي في حـــربه ضد العـرب عام 1967 و من ثم احتلال قبرص عام 1974 و ما تخلل هذه الحقبة من انقلابات عســكريـة فاشـية تدل على أن الجمهورية التركية هي وريث للعثمانيين بكل ما تعنيه الكلمة من معنى ولذلك فإن الديكتاتور أردوغان هو صنيعة طبيعية لهذا المد غير المنقطع بل المموه بتسميات تضليلية مختلفة حسب مقتضيات المصالـح التوســعية لكل مـرحلة وهاهي العثمانية الجديدة تبرز قذارتها بقتل أبناء لواء اسكندرون لمجرد أنهم طالبوا بحق ديمقراطي .وهذا ما يسلط من جديد على قضية لواء اسكندرون من منطلق اسـتمرار معاناته من جور العثمانية الجديدة قائمة كحق لأبناء اللواء في هويتهم و هوية أرضهم.

لا يتبادرن لأحــد تغييب الحقيقـة الســـاطعة. بالوثائق والأدلة هذه هي الحقيقة. تم سلخ لواء اسكندرون بالقوة العســكرية بطريقــة غير شرعية مخالفة للقوانين الدولية وتفتقر للعدالة, متجاهلين بذلك الرفض الشعبي بكل اســتقلالية وحــرية. هذه الحقيقة التي لا تقبل الجدل عبـر التاريخ وما يزال هذا الظلم مستمر حتى يومنا هذا
إن سوريا لا تنسى أرضها لواء اسكندرون بناءً على هذه الحقيقة القوية المتجذرة والبديهية.

قضية لواء اسكندرون قضيتان:
إن كاتب هذه العبارات يرى أن أبعاد ما كتب في الأعلى تتمحور كـقضية أرض. و يضيف مؤكداً أن الطرف الأول والأصيل في هــذه القضيـة هـــو ســـوريا. و يؤكد أن القضية المبدئية في نضال الحرية والديمقراطية هو مســألة الهــوية العــروبية للشعب. ويلفت النظر إلى أن تراكمات هذه المرحلة التي امتدت عبر 73عاماً ذات ميــول اجتمــاعية وسياسية يجب أن تبدأ بحقوق التعليم باللغة العربية الأم والتأكيد على حقوقهم الثقافية والسياسية والاجتماعية.
بطبيعة الحال ليس من الخطأ القول أن قضية لواء اسكندرون هي قضية ذات منحيين. من جهة قضية أرض و من جهة أخـرى هي قـضية الهـوية. هاتان القضيتان تتسايران بشكل متوازٍ, وأحياناً أخرى تتقدم إحداهما على الأخرى حسب مقتضيات الأولوية.
وهنا يجب التأكيد للأطراف المعنية بأن القضية محقة بكل معنى الكلمة لا يمكن أن تموت لا بالضغوط ولا بالتعتيم والتستر عليها.

النتيجة:

إن الشـبكات التي تلطخت يــدها بــدمـــاء الســوريين فـي يـومنـا هـــذا لا تذكر هذه الحقائق أبداً كونهم دُمىً لدى أردوغـان. إن هـــؤلاء القتلة لم يمتلكوا أدنى شجاعة للتفوه عن هذه القضية بل سارعوا إلى تبني تتريك اللواء إذعاناً لسـيدهم أردوغان و تكريســاً لخيانتـهم العظمى و تخليهم عن أرض الوطـن الذي خانوه بطبيعة الحال. ومن الآن هم يخططون لاتفاقيات ومعاهدات لإعطاء آبار النفط في شرق البلاد للشركات الأجنبية بلا تردد. إن المؤامرة التي تحاك على سوريا وتطورات الأحداث هي أهم معطىً من معطيات خيانة الوطن.وإن المنظم والمخطط لهذه المـؤامـرة هـو حكــومـة أردوغان التي أرادت أن تقتطع من لحم جارتها لتأكل, وهذه الحكـومـة البائـدة لا تقل شـأناً عـن القـوى الإمبـريالية التي تــريـــد تقســيم المنطقة ضمن سـياق الاسـتمرار بخدمة الإمبريالية بإسم العثمانية الجديدة والتحضير لبنية تحتية لفتح جميع الملفات التي لم تغلق أثناء الحرب العالمية الأولى. إن تزايد اهتمام الشعب السوري بقضية لواء اسكندرون يأتي نتيجة توازنات التطورات التي تجـري في ســوريا و يـرســخ المثل القائل" من كان بيته من زجاج لا يرمي جيرانه بالحجارة" أي أن تركيا المغتصبة لأرضنا لا يمكنها أن تقنـع العالـم بأنها حـــريـصــة على وطننا الأم أكثــر منا نحن أبناه, والنتيجة الطبيعية أن العثمانية الجديدة ستدفع ثمن كفرها هذا باهظاً.
و مـن هنـا يجـب أن نـدعــو سـكان اللواء العرب السوريين الأصليين أن لا ينسوا حقوقهم الثقافية ونقول لهم "الطفل الذي لا يبكي لايطعمونه".
إن أحــداث ســوريا التي انعكســت على تركيــا أظهرت الكثير من الحقائق ونجحت بتقريبها من أعين الذين لا يعرفون الكثير من الأمور المتعلقة بهذه القضية المركزية.
يجب فهم وفـك المعنى الحقيقي لردة الفعل المــوحدة الناتجة عن الانعكاســـات المشتركة للشعب الواحد الذي يعيش في بلـديـن مختلفـيـن تجـاه المشاكل التي يواجهها بسبب الظلم التاريخي المتوالي. إن ما يسمى (بعرب تركيا) هم السكان الأصليـون للأرض التي يعيشــون فيها.إن هذه الأرض هي أقدم جغرافيا في التاريخ والتي تعرف بإسـم "سوريا". وبهذا المعنى عــرب تركيا هم سوريون. لا تنسوا هذا الشيء أبداً. هذه المعرفة بعيدة كل البعـد عــن كل مـا تتهـم بـه مـن تقســيم عرقي وقومي. بل على العكس؛ تدل على المطالب المحقة ضمن مسـيرة النضال في سـبيل الحريـة والديمقـراطية. وهذه الوقفة تخدم مصالح جميع الشعوب والبلدان في سبيل تحقيق السلم والسلام.

بقلم الاستاذ علي كيالي

هذا المقال الذي يعتبر وثيقة تاريخية مهدى لأرواح شهداء سوريا
الجبهة الشعبية لتحرير لواء اســكندرون _ المقاومــة الســورية
الصفحة الرسمية لأخبار المقاومة السورية _ المكتب الاعلامي

الاثنين، 4 ديسمبر 2017

رسالة الاسير المرقيشى لفرعون اليمن قبل مقتله بأيام تكشف الكثير


انها دعوت المظلوم لاسير الجنوبي
قبل مقتل الارهابى المخلوع على عبد الله صالح  بايام قليله ارسله رساله وخاطبه ان يرفع الظلم عنه
احمد عمر العبادي المرقشي
إلى الرئيس السابق علي عبدالله صالح
بعد التحية
الظلم ظلمات يوم القيامة يا أبو احمد
اخاطبك من خلف القضبان
بعد عقد من الزمن عشر سنوات ظلما وعدوانا ومحكوم بلاعدام ظلما وبهتانا حكم سياسي بدرجة عالية من الامتياز ظالم جائر
كل هذا بسببك شخصيا عندما ارسلت بندقيتك من قصرك الرئاسي مع وزيرالداخلية رشاد العليمي الى منزل القتيل في نفس اليوم الاعتداء علي وعلى مبنى ومسكن ال باشراحيل ومقر صحيفة الأيام الجنوبية هنا بصنعاء يوم الثلاثاء الاسود 12/2/2008 اليس هذا دليل انك مشارك في هذا التصرف
وافرجت عن بعض افراد العصابة المسلحة المعتدية القتلة من البحث الجنائي في نفس يوم الاعتداء
وقبل حكم الاعدام علي ارسلت انت شخيصا احد قيادات المؤتمر الشعبي العام
(ياسر اليماني)عام 2010
الى هنا خلف القضبان كي تطلب مني الاتصال برئيس تحرير صحيفة الأيام الشهيد هشام محمد علي باشراحيل رحمة الله علية وطيب الله ثراه
كي يوقف النشر في صحيفة الأيام عن الحراك السلمي الجنوبي وحرب صعده مقابل الافراج عني خلال اسبوع
وقد ابلغت انا اليماني اني حارس ولن اتصل برئيس تحرير صحيفة الأيام كي يوقف النشر
قلت له يبلغك ان كفني بيدي واني بري براءت الذئب من دم يوسف ابن يعقوب عليهم السلام
وطلبت منه يخبرك انك رئيس دولة وعليك احضار افراد العصابة المسلحة للمحاكمة كي يتضح لكم من القاتل
وان هذا التصرف منك كابوس وليس. وحده قلت له اين المواطنة المتساوية بين ابناء الشمال والجنوب المعتدين شماليين والحارس جنوبي
ويحاكم وهو بري
سيادة الرئيس السابق علي عبدالله صالح ان ما اصابك من كوارث ونكبات سببه دعوة مظلوم بل مظاليم اقسم لك هذه هي الحقيقة التي لم تعرفها حتى يومنا هذا
سيادة الرئيس السابق علي عبدالله صالح
لذى
اناشدك الله تراجع نفسك وترفع الظلم
عن مظلوم انت سبب ظلمة منذو عقد من الزمن عشر سنوات عجاف يابسات ظلما وعدوانا
حسبناء الله ونعم الوكيل
آما آن لك تراجع نفسك قبل وفاتك
فهل تجيب ام لا
القادم اسوى عليك من الله
وهذه نصحية لك مني
حسبناء الله ونعم الوكيل
لاحول ولاقوه إلا بالله
قدر الله وما شاء فعل
الشهيد الحي باذن الله
عميد الاسيرى الجنوبيين
احمد عمر العبادي المرقشي
من خلف قضبان الظلم والطغيان
بسجن صنعاء المركزي
الجمعة
24/11/2017

الاثنين، 27 نوفمبر 2017

مجلس الشباب المصري يناقش قانون تنظيم العمل الأهلي


أقام مجلس الشباب المصري برئاسة محمد ممدوح ورشة عمل حول قانون تنظيم العمل الأهلي بمشاركة مركز المحروسة برئاسة هاني إبراهيم  وذلك بهدف مناقشة القانون الجديد ووضع العمل الأهلي في مصر وكيف يمكن الموائمة بين التحديات الإقتصادية والإرهابية التي تواجه الدولة المصرية  وبين تنظيم العمل الأهلي في مصر بما يضمن مشاركة فاعلة وقوية لمنظمات المجتمع المدني بالدور المنوط بها في البناء ومساعدة الدولة على مواجهة هذه التحديات ... وأوضح محمد ممدوح رئيس مجلس أمناء مجلس الشباب المصري إن الورشة تأتي في إطار جلسات الحوار التي ينظمها المجلس لمنظمات المجتمع المدني الفاعلة للمشاركة في ملف التنمية وإن ورشة اليوم المنعقدة بالمقر الرئيسي للمجلس شارك بها رؤساء وممثلي أكثر من ٢٠ جمعية ومؤسسة عرضوا وجهات نظرهم في القانون أمام النائب نضال السعيد رئيس لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب بهدف صناعة جسر من التواصل بين منظمات المجتمع المدني والبرلمان مصدر التشريع وأيضًا لعرض مقترحات الجمعيات للأخذ بها في اللائحة التنفيذية للقانون المنتظر صدورها خلال الفترة المقبلة .... الجدير بالذكر إن من ضمن الجمعيات المشاركة الجمعية العربية للتنمية البشرية والبيئية والجمعية المصرية العربية للتعاون والتنمية المستدامة والجمعية اليابانية لتنمية البيئة ومؤسسة صناع مستقبل مصر ومؤسسة البلد للتنمية وجمعية سنابل الخير وجمعية مصر عصر العلم وغيرهات

الملتقى الثالث لرابطة أبناء البغدادى للتكافل العائلى والقضاء على أزمة البطالة


بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام علي سيدنا محمد خاتم الانبياء والمرسلين قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " لا يدخل الجنة قاطع رحم "
اخواني واخواتي ابناء العائلة الكرام أجتمعنا بمشيئة الله تعالى يوم الجمعة الموافق 24 / 11 / 2017 بالجيزة - نزلة السمان في اللقاء الثالث للعائلة الشريفة تلبية لدعوة  ابناء عمنا المرحوم / محمد جمعة البغدادي
واستهللنا لقائنا بكلمات الله عز وجل والتي القاها علينا ابن عمنا الفاضل الشيخ /محمد امين البغدادي.
ثم انتقلنا للكلمة الافتتاحية لابن عمنا الفاضل المستشار / هيثـــــم البغــــــــدادي - مدير ادارة مجلس العائلة.
ثم تلى ذلك كلمة اختنا الفاضلة الاستاذة / رشـــــا البغــــــــدادي - المستشار الاعلامي وممثلة المرأة بمجلس ادارة العائلة. 
ثم جائت كلمة عمنا الفاضل /أ . عادل فهمي البغدادي والذي قدم نبذة عن تاريخ العائلة العريق.
ثم استكملنا اللقاء بمناقشة الاقتراحات المقدمة مع الحضور واخذ القرارات عليها حيث جاءت  الاقتراحات كالتالي :-
1- تأسيس رابطة للعائلة :- حيث تقدمت من الحاضرين  بعض الاقتراحات البديله لهذا الاقتراح ومنها :-
* اقترح الاستاذ عادل فهمي البغدادي / انشاء صندوق لعائلة البغدادي هدفه الاكتفاء الذاتي ودعم المحتاجين من ابناء العائلة
* اقترح الاستاذ رضا البغدادي / انشاء صندوق خاص بكل محافظة. 
* اقترح الاستاذ محمد سمير البغدادي / عمل رسم عضوية رمزيه تجمع من ابناء العائلة سنويا وتزيد مع التجديد السنوي كرأس مال مبدئي ثابت لصندوق العائلة.
* اقترح الاستاذ عبدالله محمد هنداوي / انتخاب مجلس ادارة تخصصي كلا في مجاله وان يتم عمل صندوق ويوضع له تصور ويتم تطبيقة علي محافظة وان نجح يتم تعميمه بنفس النظام علي باقي المحافظات.  كما اقترح تشكيل لجنة فض منازعات.
2- تكليف مجلس إدارة العائله الشباب من جميع المحافظات بعمل احصاء دقيق للعائلة في شتي انحاء الجمهورية. 
وتفاعل بفضل الله العديد من شباب العائلة بالتطوع لهذا العمل وهم. 
* محمد عماد عيسي البغدادي - الشرقية
* خميس منصور البغدادي - البحيره
* رامي إبراهيم البغدادي - كفر الشيخ
* مصطفي عثمان محمد البغدادي - المنيا
* هاني محمود على محمد البغدادى - ملوي
* عبدالله إبراهيم محمد البغدادي - ملوي
* اكرامي يوسف البغدادي - دقهليه.
كما أوكلت ادارة مجلس العائلة لعمنا الفاضل الاستاذ / عبد المنعم البغدادي... بعد تطوعه  مسؤلية الاشراف علي المجموعة السابق ذكرها لتنسيق العمل فيما بينهم ووضع الخطوط العريضة التي سوف يتم العمل عليها والإشراف الكامل والمتابعة والعرض على إدارة المجلس .
*** كما نرجوا من جميع شباب العائلة من الذين لديهم الرغبة في التطوع ومعاونة اخوانه ان يسجل اسمه لدي عمنا الفاضل / عبد المنعم البغدادي ويعد هذا العمل هام جدا لصالح جميع ابناء العائلة والهدف منه هو :- 
- حصر شامل لجميع ابناء العائلة داخل جمهورية مصر العربية ومعرفة عددهم بالتحديد.
- عمل كشف يشمل أسماء أبناء العائلة اصحاب الظروف الاجتماعيه غير الميسرة حتي يمكن مساعدتهم عن طريق صندوق العائلة او عن طريق اللجنة الخيرية.
- عمل داتا كاملة بعد الحصر وارسال نسخة للادارة لاضافتها لكتيب العائلة المزمع طباعته .
3- التواصي بفقراء العائلة فهم أولي بزكوات أبناء العائلة وصدقاتهم.
4- كفالة ايتام العائلة فهم اولي بالكفالة.
5- وضع جدول بزمان ومكان انعقاد الملتقيات مع تحديد المسؤلين عن تجهيزها  وتنسيقها مع ادارة الجروب.
6- عمل نشاط تطوعي بمثابة الجمعية الخيرية تعمل علي جمع التبرعات العينية مثل الملابس - الاغذية - الاجهزة....... الخ حتي يمكننا مساعدة أكثر ابناء العائلة احتياجا لمثل هذه التبرعات وسيتم حصرهم والتواصل معهم من خلال الكشف المعد من لجنة الاحصاء تحت اشراف الاستاذ / عبد المنعم البغدادي. 
وقد تطوع للاشراف علي هذا العمل الخيري والذي يعد من مجال عمله ولديه خبرة كبيرة في هذا المجال الاستاذ / هاني محمود علي محمد البغدادي - ملوي.
كما نناشد جميع ابناء العائلة للتطوع في مساعدة الاستاذ /  هاني في هذا العمل الخيري ومن لديه الرغبة لمعاونتة تسجيل اسمه لديه.
7- بعد اقتراح عمل صندوق لكفالة احتياجات العائلة من دعم المحتاجين من مساندة ابناء العمومة في مصائبهم بمبلغ رمزي من الصندوق فقد تم عمل انتخاب لاختيار امين للصندوق ومساعد له وتقدم للترشيح لحمل هذه المسؤلية كلا من :-
* الاستاذ / رضا عبد الودود - الغربية
* الاستاذ / بدر الدين محمد احمد - كفر الشيخ
* الاستاذ / سيد محمد أحمد - ملوي
* الاستاذ / هشام عبد اللطيف البغدادي - القاهرة
* الاستاذ / سيد ابراهيم سيد - زاوية النجار
* الاستاذ / عزت مرشدي البغدادي - البحيره.
**** وبعد اجراء الانتخابات قام بعملية فرز الاصوات كلا من :-
- الحاج / أحمد علي أحمد البغدادي
- المهندس / أحمد بهاء البغدادي
الحاج / عبد الله محمد هنداوي
وكانت نتيجة الفرز كالتالي :-
أمين الصندوق - الاستاذ سيد ابراهيم سيد البغدادي
مساعد أمين الصندوق - الاستاذ عزت مرشدي البغدادي
وسيتم عمل تسجيل واشهار للصندوق وتوقيع أسرة امين الصندوق والمساعد علي اقرار في حالة الوفاة لاقدر الله ان أموال هذا الصندوق بما فيه يخص عائلة البغدادي ولا يخصهم بشيئ ولا يدخل ضمن ميراث الاسرة وينتقل تلقائيا الي مساعده وذلك   حفظا  لحقوق العائلة واموالهم.
كما تم تكريم بعض ابناء العائلة لتميزهم في المجال العلمي والمهني و الخيري وتقديم شهادات تكريم لهم كهدية رمزيه من مجلس ادارة العائلة وهم :-
* الاستاذة / سها  البغدادى - في مجال الاعلام
* الاستاذ / محمد عماد عيسي البغدادي - في المجال العلمي. 
* الاستاذ / هاني محمود علي البغدادى - في المجال الخيري. 
كما تم تكريم بعض ابناء العائلة لتفاعلهم الدائم في الجروب وتقديم شهادة تقدير كاهدية رمزيه لهم وهم :-
- ماهر عبد القادر موسي البغدادي - المنيا
- رضا السيد محمود محمد البغدادي - المنصورة
- بدر علي عبده البغدادي - كفر الشيخ
- وعد عبد العزيز خليل يوسف البغدادي - فلسطين. 
كما تم تكريم ابناء عمنا الافاضل اصحاب الدعوة الكريمة لصلة الرحم عن اللقاء الثاني و الثالث تعبيرا منا عن ما قدموه من حسن استقبال وضيافه وهم :-
* ابناء عمنا رحمة الله عليه الحاج /محمد البغدادي الاستاذ احمد،  الاستاذ محمد، الاستاذ خالد عن اللقاء الثاني بوادي حوف - حلوان وتم الاحتفاظ بشهادة تقديرهم لدي الادارة لعدم حضورهم يوم الجمعة السابقة للاسف وسيتم ارسالها لهم. 
* ابن عمنا الخلوق الاستاذ / عثمان احمد عثمان الشهير بسمري عن اللقاء الثاني بوادي حوف - حلوان
* ابناء عمنا رحمة الله عليه الحاج / محمد جمعه البغدادي.  وهم الحاج خلف،  المعلم عبيد،  الاستاذ حسين،  الشيف محمد وقد تسلم عنهم الشيف محمد شهادة التقدير عن اللقاء الثالث بنزلة السمان - الجيزة
كما تم تكريم المهندس / أحمد إبراهيم البغدادي عن رعايته لتنفيذ عمل كتاب يضم نبذة عن تاريخ العائلة العريق ومقتطفات من جميع اللقائات وصور العائلة وبياناتهم ....لذلك نرجوا ارسال صورة شخصية لكل فرد بالعائلة مع بياناته.
كما قام الأستاذ عادل فهمي البغدادي بتقديم كأس اتحاد مشجعي الانديه المصريه الي  العائله ممثله في الإداره .
وكان من اقتراحات اللقاء السابق بوادي حوف تعين مندوبين عن كل محافظه وقد ناشدنا كثيرا بسرعة الترشيح ولم يستجيب معنا الا أربع محافظات وهم
الاستاذ / سيد احمد البغدادي - مندوب عن ملوي
الاستاذ / كامل البغدادى - مندوب عن سمالوط
الكابتن / حسين ابو يوسف -  مندوب عن الدقهليه
المهندس / احمد بهاء البغدادي عن محافظة الشرقيه
لذلك قمنا بطبع استمارات لملئها  وتوزيعها في اللقاء الثالث والتي تطلب بيانات كل فرد وكذلك خانة لترشيح مندوب عن محافظاتهم وبعد فرز الاستمارات تم ترشيح باغلبية الاصوات كلا من :-
1- محمد أمين البغدادي - مندوب عن الفيوم. 
2- رضا عبد الودود البغدادي - مندوب عن الغربية. 
3- كامل البغدادى - مندوب عن سمالوط.
4 - حسين ابو يوسف - مندوب عن الدقهليه.
5- عبد المنعم البغدادي - مندوب عن البحيرة. 
6- محمد عماد عيسي البغدادي - مندوب عن الشرقية. 
7- أحمد السيد محمد البغدادي - مندوب عن بور سعيد. 
8- سيد احمد محمد محمد البغدادى - مندوب عن المنيا. 
9- عبدالله البغدادي - مندوب عن القليوبية.
10 - علاء البغدادي / الشيف محمد - مندوبين عن الجيزة.
فنرجوا من باقي المحافظات التي لم يتم ذكرها سرعة ارسال اسم المرشحين كمندوبين عنهم إلي الادارة للاهمية.
وتم بحمد الله اللقاء علي خير وكان هذا ملخص للقاء الثالث لمن لم يحالفه الحظ في حضور اللقاء وفقنا الله واياكم لما فيه الخير لابناء العائلة جميعا وشكرا علي حسن تعاونكم معنا.
🌹 🌹 مع تحيات مجلس ادارة العائلة 🌹🌹







السبت، 25 نوفمبر 2017

امين عام حزب جبهه التحرير المصعبي : يدين باشد العبارات حادث تفجير مسجد ادى لاستشهاد مئات المصلين بسيناء


أدان المهندس علي المصعبي امين عام حزب جبهه التحرير الحادث الماسوي الارهابي الذي تعرض له شعب مصر العظيم في مسجد سيناء الذي راح ضحيته مئات من المصلين في حرب وصفها بالبشعه تستهدف زعزعه امن واستقرار مصر ودوله بقياده حكيمها الرئيس عبدالفتاح السيسي التي بدت تنهض بمصر متجاوزه كل ما تعرضت له من ارهاصات على يد قوى ظلاميه لا تمت للاسلام العظيم بصله في تصريح بعث به لوسائل الاعلام المصريه والعربيه حيث قال ندين باشد العبارات ذلك العمل الاجرامي البرئ منه ديننا الاسلامي الحنيف ومكارم اخلاقنا العربيه والانسانيه ونعزي من خلال وسايل الاعلام العربي والمصري تحديداً امه مصر العربيه الاصيله شعبا ودوله ممثله في رئيس مصر الابي عبدالفتاح السيسي حد قوله واكد على ضروره الوقوف الى جانب مصر في حربها على الارهاب والتطرف الامر الذي عانى منه كل بيت عربي في ربوع وطننا العربي الكبير واضاف ان مصر هي نبض اللامه العربيه النابض وان هذا الاستهداف لها لم ياتي الا بتخطيط من اعداء الامه محاولين اعاقه مصر عن الاضطلاع بواجباتها العربيه بعد نهوضها واستقرارها حد تعبيره وختم تصريحه نحن على ثقه بان مصر دوله وشعباً سيتجاوز هذه المحنه وسيخرج منها منتصراً باراده شعب جبار تسانده عداله السماء وان على المجتمع الدولي ان يقدم كل مامن شانه ان يعزز مصر من قدرات ليحسم معركته مع الارهاب والتطرف عاشت مصرا حره ابيه والجنه لشهدائها وشهدائنا الابرار وان مصر والامه على موعد للنصر حد قوله

حركة الأيادى البيضاء الجنوبية تتقدم بواجب العزاء لشعب مصر وقيادتها وتندد بالارهاب الجبان


شاركت حركة الأيادى البيضاء الجنوبية برئاسة المستشار صلاح حيدرة الأشقاء المصريين فى أحزانهم وذلك بتقديم واجب العزاء للاشقاء بجمهورية مصر العربية وللرئيس عبد الفتاح السيسى لمصابهم الجلل ، حيث نددت الحركة بجرم الارهاب بحق المصليين الابرياء الذين لا ذنب لهم ووصفت الارهاب الآثم بالكافر لانه تعدى على مساجد الله الآمنة التى يجب أن يدخلها المسلمين حتى يشعروا بالأمان ، لكن الارهاب الكافر لا يرحم فقتل الأبرياء فى دور العبادة المصرية من قبل ومازال يقتل من أجل نشر الفتنة بين مسلمى ومسحى مصر ولأول مرة ينالون من مساجد المسلمين بمصر  ولكن لا نتعجب فقد حاولوا النيل من الحرم النبوى والمكى من قبل ، فالأيادى البيضاء دائما فى مواجهة الأرهاب بكشف مخططاته وتوعية الشعوب بالمؤامرة التى تستهدف أمن وأمان الأبرياء والوقوف مع الحق ودعم شباب الأمة فكريا ومعنويا بحسب أمكانيات الحركة التطوعية ومن الجدير بالذكر أن المستشار صلاح حيدرة تقدم برسالة الماجستير للأكاديمية البريطانية بعنوان جرائم الأرهاب وداوفعه حيث شرح كل ما يجول فى أذهان الارهاب ودوافعه وأسبابه معتمدا على تاريخه الأسود الملطخ بدماء الابرياء

الجالية الجنوبية بالسعودية ودول الخليح تتقدم بواجب العزاء للسيسى وتندد بالعمل الارهابى الجبان



تقدمت الجالية الجنوبية ب المملكة العربية السعودية والخليج بواجب العزاء لشعب مصر كما انها تندد بالعملية الإرهابية وتعزي الرئيس السيسي وأقارب الضحايا..


على لسان رئيسها..المناضل الشيخ عباس صنيج الشاعري...

 الجالية الجنوبية في السعودية والخليج تعزي  رئيس جمهورية مصر العربية الأخ عبد الفتاح  السيسي
حيث جاء في التعزية
ببالغ الأسى والحزن العميق تلقينا نباء ضحايا التفجير الإرهابي الذي استهدف اخواننا في  كنانة مصر  العزة   وخلف  المئات من الشهداء والجرحى  وفي هذه الفاجعة الشنعاء نعزي أخينا  فخامة رئيس مصر العربية الأخ ..
عبد الفتاح السيسي ونؤكد لكم يافخامة الرئيس انه قلوبنا تعتصر  من شدة الألم ، واعيننا تبكي دما حزنا وتآلما ، على تلك الأرواح المزهوقة ضلما وعدوانا...

نعزيكم وونعزي أنفسنا ونعزي أقارب الضحيا ونسأل الله لكم الصبر في هذا المصاب ، ونتمنى من الله العلي القدير  أن يجنب مصر العروبة  كيد الجبنا الحاقدين. .
وان يرحم شهداء الحادث الأليم ويشفي الجرحى ..
 وان يلهمنا ويلهمكم  جميعا الصبر والسلوان. .
انا لله وانا اليه راجعون. .

 كما نددت الجالية الجنوبية في المملكة العربية السعودية والخليج

وعلى لسان رئيسها أيضا. .الشيخ
عباس صنيج الشاعري..

نددت  بالعملية الإرهابية التي وقعت اليوم الجمعة 24 نوفمبر 2017 في أرض الكنانة وام الدنياء  جمهورية مصر العربية. الشقيقة ..

.وازهقت  أرواح المئات من  الأبرياء.،
وقالت الجالية علي لسان رئيسها الشاعري،
 اننا ندين وباقوى العبارات هذه العملية الإرهابية الجبانة  التي قاموا بها أعداء الإسلام وأعداء السلام وأعداء كتابنا الكريم وأعداء نبينا محمد صلى الله عليه وسلم...

لأنه ديننا الإسلامي الحنيف وسنة نبيه المطهرة بريئة من جرائم أقذر مخلوقات على .وجه الأرض..

  ومن جوار  بيت الله الحرام ومسقط رأس خير خلق الله على وجه الأرض  نبتهل إلى الله عز وجل سالينه أن يزلزل هؤلاء المجرمون ، وان يجعل دماء المسلمين الذي يسفكوها كل يوم ضلما وعدوان سببا في هلاكهم ونكسة رأيتهم ، وأن يخزيهم الله بين أقوام المسلمين...

.ونؤكد لإخواننا في ام الدنيا مصر اننا نعاني في جنوبنا الحبيب آفة الإرهاب  من قبل من يتخذوا دين الإسلام  ستارة وذريعة  لارتكاب أبشع الجرائم ضد اخواننا المسلمين في جمهورية مصر العربية وجميع سائر البلدان. العالم .
 والجريمة الكبراء انه أولئك القتلة الكفرة سفكوا دم الأبرياء شباب والشيوخ وأطفال  وأين؟ ؟؟

داخل ببيت الله يؤدون صلاة الجمعة ..

مصرنا  الحبيبة  ام الدنياء  ، فمن نثر  اشلا أبنائكم وجعلها اربا اربا والدماء هم  غطت باحة المسجد في سيناء (مسرح الجريمة الإرهابية )
هم اعداءنا وأعداء الإسلام جميعآ..

 وأعداء مصر وأعداء الجنوب  وأعداء الإسلام الحنيف..

فالارهاب آفة من صنيعة التكفيرين التي ابتليت به أمة محمد صلى الله عليه وسلم
 ..ويجب تكاتف جميع العرب والمسلمين لاجتثاث الارهابين من جذورهم لانهم عثوا فساد في الأرض  لايطاق. .

 إلا يوجد شئ أبشع من إزهاق أرواح بريئة وبهذا الطريقة الوحشية التي  حرمتها جميع الدينات السماوية؟؟؟

 فعن اي دين يتكلمون هؤلاء وديننا الإسلامي وحتى المسيحي وجميع الديانات  حرمت قتل حتى النملة..

 وعن اي رسول يتحدثون هؤلاء المجرمون ورسولنا الكريم يقول::

لهدم الكعبة حجرا حجرآ ً أهون عند الله من أن يراق دم امرئ مسلم )
و مما رواه النسائي من حديث بريدة مرفوعا ( قدر المؤمن أعظم عند الله من زوال الدنيا )..

اهولا خليفة رسول الله...؟؟؟

لا والف لا،  وإنما هؤلاء هم خليفة إبليس اللعين
.قبحهم الله دنياء وآخره...

اصبروا فإنه النصر حليف دين محمد عليه الصلاة والسلام..
. .
حفظ الله مصر .
وحفظ الله  أرض الحرمين. .
وحفظ الله   وطني الجنوب. .
وجميع الدول العربية والإسلامية. .
إنه سميعآ مجيب..

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. .
اخوكم ..

رئيس الجالية الجنوبية في المملكة العربية السعودية والخليج. .

الشيخ    عباس   صنيج الشاعري

الهدالى تتقدم بواجب العزاء لشعب مصر وتندد بجرم الارهاب



تقدمت مسئولة العلاقات الخارجية فى تنسقية المرأة بالمجلس الانتقالى الجنوبى السيدة "انتصار الهدالى  "بواجب العزاء للقيادة المصرية ولشعب مصر 
وقد نددت" الهدالى "بالحادث الارهابى الجبان الذىاستهدف المصليين داخل احد مساجد شمال سيناء مما  ادى الى استشهاد اكثر من 200 شهيد واصابة اكثر من 120 جريح وقد اثار هذا الحادث الارهابى مشاعر العرب والمسلميين جميعا .

الخميس، 23 نوفمبر 2017

الرجعية العربية والأمن القومى المفقود بقلم د. محمد سيد أحمد


خاص – د. محمد سيد أحمد – مصر
لم يكن بمقدور المشروع الاستعمارى الغربي الهادف لتقسيم وتفتيت المنطقة قديما وحديثا أن ينجح بعيدا عن المساعدة بواسطة الرجعية العربية, فعملية التقسيم والتفتيت الأولى فى مطلع القرن العشرين وعبر اتفاقية سيكس بيكو كانت الأيدى العربية الغادرة المتآمرة حاضرة بقوة فى مشهد التقسيم والتفتيت, وعندما أرادت بريطانيا القوى الاستعمارية الأكبر فى العالم فى نهاية القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين أن تمنح اليهود قطعة من الأرض لإقامة وطن بدلا من تفرقهم فى اقطار العالم المختلفة فيما عرف بمرحلة الشتات, عبر ما عرف بوعد بلفور كانت الأيدى العربية الخائنة والعميلة موجودة دائما, وجاهزة لطعنة جديدة فى قلب الأمة العربية.

وعندما أعلن اليهود الصهاينة عن دولتهم المزعومة قرب منتصف القرن العشرين وكانت شمس الامبراطورية البريطانية قد أوشكت على الغروب, وبدأت شمس الولايات المتحدة الأمريكية فى الشروق كقوى استعمارية جديدة فى العالم, خرجت الجيوش العربية للتصدى للعصابات الصهيونية المعتدية على الأرض العربية فى فلسطين, وهزمت الجيوش العربية بفعل الأيدى العربية الخائنة والغادرة.

وحين بزغ نجم زعيم عربي كبير قاد حركات التحرر الوطنى حول العالم ودعا الى مشروع بديل للمشروع الاستعمارى القائم على فكرة التقسيم والتفتيت وهو المشروع القومى العربي الذى يعتمد على فكرة الوحدة, تم التآمر عليه بنفس الأيدى العربية الرجعية فقاموا بإفشال الوحدة ( المصرية – السورية ) أولا ثم ساهموا فى حدوث النكسة ثانيا ولم يهدأ لهم بال حتى رحل جمال عبد الناصر وفى قلبه مئات الطعنات الغادرة بفعل هذه الأيدى العربية المتعاونة مع القوى الاستعمارية وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية.

ولابد من الاعتراف بأن العدو الأمريكى – الصهيونى قد استطاع وبمهارة كبيرة استخدام الرجعية العربية لضرب الأمن القومى المصرى, سواء بمعناه الواسع الذى ادراكه الزعيم جمال عبد الناصر من خلال قراءة واعية للتاريخ المصرى القديم والحديث, وهو ما جعله ينظر للأمن القومى المصرى وفق ثلاثة دوائر رئيسية الأولى هى الدائرة العربية, والثانية هى الدائرة الإفريقية, والثالثة هى الدائرة الإسلامية, وكانت بداية ضرب هذا الأمن القومى بمعناه الواسع على أيدى الرئيس السادات ومن بعده الرئيس مبارك عبر ادراكهما الضيق للأمن القومى المصرى والذى يتخندق حول الحدود الجغرافية القطرية, وكانت هذه هى الخطوة الأولى لضرب الأمن القومى بمعناه الواسع الذى استخدمه بمهارة ووعى جمال عبد الناصر, حيث انتهت نظرية الدوائر الثلاث للأمن القومى بقطع العلاقات مع الدائرة العربية عقب كامب ديفيد, ثم إهمال الدائرتين الإفريقية والإسلامية فى الوقت الذى دخل العدو الأمريكي – الصهيوني ليملئ هذا الفراغ ويشكل هذا الفضاء وفقا لمصالحه.

وبعد نجاح الأمريكان والصهاينة بمساعدة الرجعية العربية فى ضرب الأمن القومي المصري بمعناه الواسع, بدأت مرحلة جديدة لتضيق الخناق علينا لضرب أمننا القومى بمعناه الضيق عن طريق إشعال النيران في محيطنا الجغرافي, فالحدود الشرقية المصرية مشتعلة دائما بفعل وجود العدو الصهيونى على أرض فلسطين المحتلة, ومع انطلاق شرارة الربيع العبري اشتعلت النيران على حدودنا الغربية بعد التخلص من القائد الليبي معمر القذافى الذى وقف حجر عثرة لما يزيد عن أربعة عقود حمى فيها البوابة الغربية للأمن القومي المصري, وبالطبع لابد وأن تكون الحدود الجنوبية مشتعلة بعد النجاح فى تقسيم السودان بوابتنا الرئيسية للقارة الإفريقية الى دولتين فى ظل رعونة وتهاون من عمر البشير.

وبعد مرور ما يقرب من سبع سنوات على هذا الربيع المزعوم أصبح الأمن القومى المصرى مفقودا سواء بمعناه الواسع أو الضيق, وانكشفت كل خيوط المؤامرة الأمريكية – الصهيونية, والمؤلم حقا أن تنكشف معها الأدوار الوظيفية للرجعية العربية, فالدائرة العربية كلها أصبحت مشتعلة بالنيران ( العراق وليبيا وسوريا واليمن والسودان ولبنان ) وشبح التقسيم والتفتيت ينتقل كالوباء من قطر عربي الى آخر, وإذا كانت الرجعية العربية تاريخيا تقوم بأدوارها في الخفاء, فقد انتقلت في هذه المرحلة للعمل فى خدمة المشروع الأمريكي – الصهيوني في العلن, فلا عجب أن يخرج رموز هذه الرجعية ليعلنوا أمام العالم أجمع أنهم يمولون الإرهاب فى الدول العربية التي اشعلت فيها النيران, أو أن يعلنوا الحرب عليها ويقومون بضربها ويهددون غيرها بالضرب.

هذا الى جانب دورهم المخزى فى ضرب الدائرة الإفريقية ومساهماتهم فى بناء سد النهضة المخطط له أمريكيا وصهيونيا لضرب أمننا القومى فى مقتل عبر شريان حياة المصريين وهو نهر النيل, وبالطبع لم تنجوا الدائرة الإسلامية من تآمرهم عبر اشعال الفتن ومساعدة تركيا على إحياء حلم دولة الخلافة, فى ذات الوقت الذى تروج فيه لأطماع إيران فى إقامة دولة شيعية فى المنطقة فى مواجهة الدولة السنية فى الوقت الذى انكفأت فيه إيران على نفسها لبناء مجتمعها لتصبح قوى ذات وزن يهدد المشروع الأمريكي – الصهيوني وبالطبع العلاقات المصرية مع تركيا وإيران فى أسوأ مراحلها.

وفى ظل هذه الأجواء المهددة للأمن القومى المصرى بواسطة المشروع الأمريكي – الصهيوني أصبحت مهمة مصر صعبة للغاية من أجل استعادة آمنها القومى المفقود فعليها أن تتحرك بحذر شديد وسط النيران المشتعلة بأيدي الرجعية العربية, وعليها أن تعيد ترميم علاقاتها على مستوى الدوائر الثلاث العربية والإفريقية والإسلامية, فتتدخل بقوة لإنهاء الحرب فى العراق وسوريا واليمن وليبيا, وفى لبنان قبل اشتعالها, وتعيد التحامها مع دول حوض النيل, وتعيد علاقاتها المقطوعة تعسفيا مع تركيا وإيران, اللهم بلغت اللهم فاشهد. 

الأربعاء، 22 نوفمبر 2017

أوركسترا شباب القاهرة بقيادة حسن فكرى ونهلة بكير




كتبت : سها البغدادي
وافق السيد / محمد محمود سويلم
مدير مديرية الشباب والرياضة بالقاهرة 
على تكليف المايسترو الكبير  / حسن فكرى 
والدكتورة / نهلة بكير  
بكلية التربية الموسيقية جامعة حلوان . 
ليكونا مدربين ومشرفين فنيين لمراكز الفنون 
شعبة الموسيقى والكورال بالقاهرة . 
على أن يكون مقر مركز الفنون بمركز شباب الأميرية 
وتم عقد أول إجتماع ولقاء وبروفة مع المواهب الفنية بالقاهرة وتم تحديد مواعيد البروفات 
وقد تم إستقبال الجميع بالترحاب 
وأعرب الأستاذ/  ياسر عبد الفتاح 
مدير مركز شباب الأميرية عن سعادته بوجود هذة المواهب والقامات الفنية للقاهرة بمركز شباب الأميرية 
كما أكد الشاعر أحمد سمك مدير إدارة الفنون ومدير مراكز الفنون بمديرية الشباب والرياضة بالقاهرة     بأن هذه القامات الفنية ستتيح حالة من الحراك الفني ودعم لكل المواهب الفنية الشابة بمراكز شباب القاهرة .

الاثنين، 6 نوفمبر 2017

محمود الشويخ عراف الصحافة المصرية

 ماذا قال الصحفيون عن توقعات زميلهم محمود الشويخ ؟


صفحات مواقع التواصل الاجتماعى تتحدث عن تنبؤات الكاتب الصحفى محمود الشويخ واليكم بعض كتابات الزملاء الصحفيين 

كتب حازم رفعت عبر صفحته الخاصة فى الفيس بوك  عن محمود الشويخ فقال :


إنفرد الكاتب الصحفى  الزميل محمود الشويخ فيما يحدث فى هذا الوقت ماتحدث عنه فى مقاله الأخير بعنوان "محمد بن سلمان.. أخطر رجل فى العالم"
والذى كشف فيه كواليس رحلة صعود الأمير الشاب ،وكيف واجه معارضيه داخل السعودية ، حيث تنبأ "الشويخ"  في مقالة القنبلة أن "بن سلمان" لديه طموحات كبيرة أن يكون القائد الأقوى في الشرق الأوسط .
وأندهشت المملكة من هذا الفرعون الشاب الذي تنبأ بتلك الاحداث قبل وقوعها، حيث انقلبت سفارة المملكة لدي مصر وتبادلوا الهواتف والمكالمات مندهشين من الذي يتنبأ متسائلين هل هذا الصحفي والي من اولياء الله ام سائح روحاني تسلق جدران القصر الملكي ليعرف تلك هذة المعلومات الخطيرة .

وكتبت أسماء صبحى فقالت عبر صفحتها الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعى :   
الكاتب الصحفى الزميل " محمود الشويخ "رئيس مجلس ادارة مؤسسة الشورى الاعلامية  كتب الاسبوع الماضى عن أخطر رجل فى العالم  وكنا نعتقد أن هذا الكلام مبالغ فيه ولكن مضت بضعة أيام  وقد صدمنا  برد فعل الامير "محمد بن سلمان" الذى حاصر الفساد  داخل المملكة كما أنه وضع اعداء المملكة فى الخارج نصب عينيه وفقا لنفس طرح الكاتب "محمود الشويخ"
فهل يعد ما كتبه الكاتب المصرى محمود الشويخ مجرد حس صحفى ام توقعات مبنية على بحث من قبل الكاتب وقراءات فى المشهد السياسى ام هى تنبؤات وإلهام  أشبه بالحاسة السادسة  ومن العجيب أن الكاتب الصحفى محمود الشويخ كتب عن حكيم العرب أمير الكويت سمو الشيخ  " صباح الأحمد " فهل ننتظر ردة فعل كويتية الثلاثاء المقبل بحسب متابعتنا  للمشهد السياسى بالمنطقة؟
وكتبت دعاء رحيل عبر صفحتها على مواقع التواصل الاجتماعى : 
لا ننسى ان الزميل محمود الشويخ كتب عن الرئيس السيسى مقال بعنوان البقاء على العرش وبالفعل تفاجئنا بصعود حملات ومبادرات تناشد الجماهير ببقاء الرئيس السيسى ليبقى بحكم مصر فترة قادمة بحكم انه رجل المرحلة وانه القادر على مواجهة اعداء مصر 
ومن الجدير بالذكر ان كل شخصية قيادية يكتب عنها الزميل محمود الشويخ يصدر منها او من شعبها ما يطابق كتاباته مما اثار فضولنا الصحفى لمعرفة ما يدور فى ذهن هذا الكاتب الصحفى



إضافة تسمية توضيحية

الثلاثاء، 31 أكتوبر 2017

بالفيديو لهذه الاسباب حاول الارهاب قتل سها البغدادى

ك

جيشنا البطل يخوض المعركة منفردا بقلم د محمد سيد أحمد


جيشنا البطل يخوض المعركة منفردا !! 
د/محمد سيد أحمد 
واهم من يعتقد أن مصر تعيش فى حالة سلم وأنها بعيدة عن ما يحدث من حرب طاحنة فى سورية وليبيا والعراق واليمن, فما يحدث داخل وطننا العربي هو حرب شاملة خطط لها العدو الأمريكى بدقة ومهارة فائقة ومنذ زمن طويل تحت ما عرف إعلاميا بمشروع الشرق الأوسط الجديد أو الكبير, والذى يستهدف إعادة تقسيم وتفتيت المنطقة العربية بما يحقق مصالح الولايات المتحدة الأمريكية القوى الاستعمارية الجديدة التى لم تحضر عملية التقسيم الأولى التى قامت بها إنجلترا وفرنسا فى مطلع القرن العشرين.
 وبالطبع المخطط التقسيمى الجديد لابد أن يراعي مصالح الحليف الصهيونى بحيث تكون أكبر دولة عربية فى حجم العدو الصهيونى, وبالطبع يكون أضعف منها وبذلك يشعر بالأمن والأمان المفقود فى ظل وجود دول عربية كبيرة لها جيوش معتبرة يمكنها تهديدها وخوض حروب معها فى أى وقت خاصة مصر وسورية, فالواقع يقول أنهما الأقرب لتهديدها فى ظل وجود حدود جغرافية مشتركة, وبعد انجاز هذه الخطوة تستطيع فى مرحلة لاحقة تحقيق أهدافها التوسعية, لإنجاز حلمها ( وهمها المزعوم ) بما تسميه إسرائيل الكبرى من النيل الى الفرات.
وإذا كانت كامب ديفيد جزء من الأهداف المرحلية لمشروع التقسيم والتفتيت بحيث يتم عزل مصر مرحليا عن محيطها العربي والإقليمى, وإقناعها بأن حرب أكتوبر ( تشرين أول ) 1973 هى آخر الحروب مع العدو الصهيونى وبذلك يتخلى الجيش المصرى عن عقيدته القتالية ويركن الى هذا الوهم وبالتالى تضعف قدراته وإمكاناته وتسليحه بشكل كبير, إلا أن الجيش المصري لم يخدع يوما بهذا الوهم لذلك كان طوال الوقت فى كامل جاهزيته ليخوض أى حرب منتظرة, ويرد أى اعتداء على أراضيه.
 وكان الجيش ومازال رغم الأزمة الاقتصادية الطاحنة والديون التى تكبل مصر, والتى صنعت بفعل فاعل أيضا وكجزء من نفس مشروع التقسيم والتفتيت, حين أقنعوا مصر أن تتخلى عن مشروعها التنموى المستقل لصالح التبعية والانفتاح الاقتصادى الذى جعل أغلب المصريين يعيشون تحت خط الفقر وفى حزامه, ورغم ذلك يتم تسليح الجيش بأحدث الاسلحة والتقنيات التى تجعله قادرا على خوض الحرب فى أى وقت, وبالطبع ما ينطبق على جيشنا الثانى والثالث فى مصر ينطبق على جيشنا الأول فى سورية التى لم تفلح معها كل مخططات المشروع التقسيمى والتفتيتى على مدار ما يقرب من أربعة عقود فكل محاولات إدخالها فى عمليات السلام المزعوم فشلت وكذلك محاولات ادخلها فى دائرة التبعية.
وعندما انطلقت شرارة الربيع العبرى فى كل الاقطار العربية وتساقطت الأوراق الحاكمة وبدأت تتفكك, كان الرهان هو وصول عمليات التفكيك والانهيار للجيوش العربية خاصة جيشنا الأول فى سورية وجيشنا الثانى والثالث فى مصر, باعتبارهما جزء من المشروع القديم فكلمات بن جوريون مؤسس الكيان الصهيونى مازالت حاضرة فى ذهن وعقل كل عربي شريف والتى تقول " أن إسرائيل لا تستطيع أن تعيش وتحيا آمنة إلا بالقضاء على ثلاثة جيوش عربية هى الجيش المصرى والجيش العراقى والجيش السورى ", لكن ما حدث فاق كل توقعات العدو الأمريكى – الصهيونى فقد كان جيشنا الأول والثانى والثالث على قدر المسئولية فى التصدى للجماعات التكفيرية الإرهابية التى تعمل بالوكالة على الأرض العربية نيابة عن الأصيل فى هذه المعركة وهى أمريكا وإسرائيل.
وفى الوقت الذى برز فيه دور جيشنا الأول فى التصدى لوكلاء المشروع التقسيمي والتفتيتى وإلحاق الهزائم المتتالية بهم والتى أبهرت العالم أجمع, وجعلت البعض يقول أنها ستدرس فى الأكاديميات العسكرية فى العالم حيث ابتكر الجيش العربي السورى آليات جديدة فى تعامل الجيوش النظامية مع حروب الشوارع والعصابات, فإن دور جيشنا الثانى والثالث فى مصر يبدو غير ظاهرا للرأى العام على الرغم من أنه بالفعل يخوض حرب حقيقية لا تقل بأى حال من الأحوال عن الحرب التى يقودها جيشنا الأول فى سورية, الفرق الوحيد يتمثل فى الثقل النسبي للمعركة فالحشود الإرهابية على الجبهة السورية كانت أكبر أملا فى إنهاء المعركة بسرعة ثم التفرغ للجائزة الكبرى وهى مصر.
وعلى الرغم من ذلك تمكن الجيش المصرى من حسم العديد من المواجهات مع الجماعات التكفيرية الإرهابية المتسللة من الأراضى العربية الفلسطينية المحتلة الى سيناء وهى الحرب التى استمرت لسنوات خاضها جيشنا البطل دون أن يشعر المواطن المصرى بأننا فى حالة حرب, وفى نفس الوقت كان الجيش على وعى تام بالحشود الإرهابية المتأهبة للعبور عبر الأراضى الليبية فى الغرب والأراضى السودانية فى الجنوب ومن وقت لآخر يوجه لها ضربات استيباقية لمنعها من الاقتراب والتسلل والعبور.
 وإذا كان المواطن المصرى لا يشعر بأننا نخوض حرب فهذا يحسب لجيشنا لا عليه, وعلى هذا المواطن أن يفهم ويدرك ويعي أن الأصوات الخائنة والعميلة التى تحاول أن توجه سهامها المسمومة لجيشنا البطل هى جزء من المؤامرة, كما أن رجال أعمال نظام مبارك الفاسدين الذين نهبوا وسرقوا ومازالوا ثروات الوطن, ويعملون على تعميق الأزمات الاقتصادية للفقراء والكادحين والمهمشين هم أيضا جزء من المؤامرة, ويعملون بالوكالة لدى المشروع الأمريكى - الصهيونى, وجيشنا البطل هو الذى يخوض المعركة منفردا, اللهم بلغت اللهم فاشهد.                          

السبت، 28 أكتوبر 2017

العتيبى :لا للمتاجرة بدماء وكرامة الشعب اليمنى المجيد

اصدر الشيخ العتيبى مستشار لحقوق الانسان بالمنظمة الدوليةللتنمية  بيان يحمل عنوان "لا للمتاجرة بدماء وكرامة الشعب اليمني المجيد"

حيث قال :      أيها الشعب اليمني العزيز لقد كنت مفخرة للأمة العربية والإسلامية  ولا زلت في نظر الباقين من أحرار الأمة الشرفاء وستضل كذلك مهما حاولت عصابات المافيا اليمنية المتواجدة على أرض الوطن وخارجه أن تعكر هذا المعدن الأصيل والتاريخ العريق.                                                                   
أيها الأحرار لقد بعاتكم بثمن بخص من قبل عصابات المافيا اليمنية السابقة والحالية بإتفاقيات وعقود أبرموهامع حلفاؤهم منذ اليوم المشؤم 11إكتوبر 1977م والذي تم فيه إغتيال الشهيدالزعيم إبراهيم الحمدي إلى اليوم حيث وصل بهم الأمر للإستخفاف بتحديد تعويضا ًللشهيد الجندي اليمني بمبلغ 5000رس خمـسة آلاف ريال سعودي تصرف لكل شهيد من الجنود المغرر بهم بالدفاع عن العصابات الأنفة الذكر بينما الجندي  السعودي  يصرف له #1000000رس  # مليون ريال سعودي  ومباشرة فور إستشهادة .                                                                             أيهاالأحرارهنا يظهرالفرق جليا ًبين الجندي اليمني والجندي السعودي حيث أن المبلغ المدفوع للجندي السعودي ضعف أضعاف المبلغ المدفوع  للجندي اليمني فهنا يقدرون قيمة الجندي السعودي الواحد  بعدد 200مئاتين جندي  يمني .                        وأسفاه إلى هذه الدرجة أصبحت قيمة الجندي اليمني رخيصة في نضرهذه العصابات وواقعهم حيث وصل بهم الأمرإلى أن ينزلون منزلة اليمني إلى منزلة الثور الذي يباع في سوق البقر كيف سمحت هذه العصابات ومن يدعمها  لأنفسهم أن ينظروا لأبنائنا حماة الوطن بهذه  القيمة الدونية .                                
 فأقول لهذه العصابةإتقوا الله في إسرهاؤلا الأبطال الذين أزهقت أرواحهم وسفكت دماؤهم وراحوا ضحية تغريركم دفاعاً عن فسادكم فمن سيعول هذه الأسر التي تتكفف الناس للصدقات والحسنات بعد فقدانها معيليها بسببكم .                                إنظرواللمميزات التي يحصل عليهاالجندي السعودي حيث يصرف له مليون ريال سعودي فوراستشهاده مباشرة كمايصرف راتبه لأسرته مدى الحياة بدون نقص  ويؤمن لهم السكن والحياة الكريمة التي تغنيهم عن الحاجه وتخفف عليهم مصيبتهم وهذاكله مباشرة من دولتهم ناهيكم عن التعويضات التي تقدم لشهداءالحرب من المدنيين السعوديين فهم لا يقلون عن العسكريين قدرا وتعويضا ًبل يمجدون على حدٍ سواء بينماضحايا قصف طيران التحالف وقذائف مدافع أطراف الصراع من المدنيين اليمنيين الذين لا ناقةولا جمل لهم بالحرب ومع الأسف الشديدلم نسمع ولم نرى بتعويضهم ولم تحسب لهم أي قيمة تذكرولم يطالب بدمائهم لدى أي منظمة حقوقية بالعالم وكذلك الجرحا من العسكريين والمدنيين الذين يموتون موت بطـي باليمن وخارجه لعدم العناية بهم ولبشاعةالممارسات الوحشيةالإجرامية التي من الجهات المختصة والإهمال رغم الدعم الا محدود الذي يصرف لعلاجهم مــــن   قبل المنضمات الدولية الإنسانية
        فهل تعلمون بأن ضحاياالحادي عشرمن سبتمبر الإرهابي خصص لهم نظام في قانون جاستا يكفل لكل ضحية الحصول على تعويضاًمالياًمبلغ ثمانية مليون دولار أمريكي  أي مايعادل #2700000000ر ي# إثنان مليار وسبعمائة مليون  ريال يمني هنا تقع معادلة الحكومات المواطن الأمريكي يدفع له ملايين الــــدولارات تعويضا ً وتقديراً له بينماطيران التحالف يقصف في شعبنا اليمني جهاراًنهاراوأمام مراء ومسمع كل العالم لأنه يعلم جيدا ًأنه لن يحاسب على مايفعل بهذا الشعب الذي جعلته تلك العصابة المنحطة بلا قيمة في نظرهم ونظر كل من تمتد يدة لهذا الشعب العظيم  بسؤ أستباحوا كرامته كم من عوائل أفنيت وكم من نساء رمـلت وكم من أطفال يتموا وكم من إمهات ثكلت لم يرحم طيران التحالف لا شيخا ً مسنا ً  ولا طفلا ً رضيعا ً ولا إما ً حاملا ً ولا رجلا ً مدنيا ً مسالما ً ولو كان التحـالف يعلم بأن هناك من سيحاسبه على  هذه الجرائم الشنعاء من الإبادات الجماعية والتهجير القصري  لما تجرا على إطلاق قذيفة واحدة .                               
يا أحرار اليمن لقد تمادت الأطراف الداخلية والخارجية لهذه الحرب الهمجية الأجرامية في طغيانهم وجرمهم في إهلاك الحرث والنسل وإحراق الأخضر واليابس ويجب على أحرار اليمن الوقوف صفا ً واحدا ً في وجه هذه الحرب التجارية الضروس ويجب على كل إنسان  منا توثيق الجرائم المرتكبة من قبل هذا العـــدوان البربري الغاشم وعدم استلام أي مبالغ مالية من أي جهة كانت داخلية أو خارجية إلا عن طريق المحاكم الدولية  فيما يخص تعويض المدنيين  لقلب المعــــادلة على من يريد الإتجار باليمن وشعبه العظيم وعلينا أن نعي جيدا ًبأنها ستفرض حكومة وفاق بين أطراف هذا الصراع من قبل بعض الدول لكي يتم من خلالــــها إسكات أصحاب الحق ويتحتم علينا جميعا ًإيصال كافة الوثائق إلى المنظمات الحقوقية ذات الاختصاص لتصعيدها للــــــرأي العام العالمي والمطالبة بمحاسبة كل المتسببين  بهذه الجرائم ومساوات ضحاياها بضحايا أحداث الحادي عشر من سبتمبر فالأنسان هو الإنسان .                                                                               كماولا يفوتني هنا أن أطلب من  كل إنسان جنوبي أو يمني  بأن يتحمل مسؤليته وذلك بمواصلة العمل الدؤوب لإظهارمعاناة إخوانناوأبنائنامن الجاليةالجنوبية والجالية اليمنية المغتربين  بدول الجوارالعربية وما يتعرضون له من ضيم وظلم وإجحاف وذلك بالتنسيق مع وسائل الإعلام العالمية بالبلدان التي يقيمون فيها   كلاً  بصفته و من موقعه امتثالا لقوله تبارك وتعالى ( وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان ) صدق الله العظيم .
         هذا والله ولي الهداية والتوفيق ؛؛؛                                أخوكـم                                                                                                                                      
                                                                   علي بن أحمد العتيبي
المستشار بلجنة الدفاع عن الحقوق والححريات
بالمنظمه الدوليه للتنميه وحقوق
e1

فى مؤتمر معاك تعلن القوى الوطنية الاصطفاف خلف الرئيس السيسى


 أعلنت قوى مصر الشعبية عن دعمها ومساندتها للرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية فى حربه التاريخيه ضد قوى الإرهاب فى مصر وأكدوا خلال المؤتمر الذى نظمته حملة " معك من أجل مصر " مساء أمس بمدينة كفر الدوار بالبحيرة أن السيسى حقق إنجازات غير مسبوقة فى تاريخ الدولة المصرية مطالبين الجميع بالإصطفاف الوطنى خلفه . 
وأوضح رؤساء الأحزاب ورموز القوى الوطنية والشعبية والسياسية  ورموز الحركات والإئتلافات الشعبية خلال مشاركتهم بالمؤتمر أنه ورغم حصار مصر وحربها ضد قوى الإرهاب وتعرضها لثورات وتظاهرات وفوضى خلال السنوات الماضية إلا أن الدولة شهدت إنجازات غير عادية فى كافة المجالات وشهدت تأسيس عاصمة إدارية جديدة للبلاد .
وخلال المؤتمر الذى شهد إحتشاد جماهيرى وسط حراسة أمنية مشددة  تبارى مئات المواطنين على  توقيع الإستمارات التى وزعتها حملة معك والتى تطالب السيسى بالترشح فترة رئاسية ثانية .
وقال منسق عام حملة معك من أجل مصر الدكتور أحمد عبد الهادى رئيس حزب شباب مصر أن السيسى هو الرجل المناسب للمرحلة التى يمر بها الوطن خاصة مع تفاقم وتصاعد الحرب الخفية ضده مشيرا فى كلمته خلال المؤتمر أن رجال الشرطة والقوات المسلحة يدفعون ثمنا غاليا للدفاع عن الوطن نيابة عن الشعب وعن الأجيال القادمة من أجل إستقرار الأوضاع داخله
وأعلن المستشار رضا أبوحجى رئيس حزب مصر المستقبل عن وقوف مختلف قوى الشعب المصرى صفا واحدا خلف الرئيس السيسى وخلف القوات المسلحة ورجال الأمن فى حربهم الكبرى ضد الإرهاب وقال أن السيسى نجح فى العبور بمصر من مرحلة الخطر وأكد أن رصاص الغدر لن ينال من أى مصرى بل سيزيد الجميع صلابة وإصطفاف حول الرئيس . 
وأكدت جيهان الشريف رئيس حزب الغد المصرى الجديد على إلتفاف المصريين حول عبد الفتاح السيسى وأرجعت السبب إلى نجاحه فى إنقاذ الدولة المصرية من أخطار عديدة كانت تتهددها
ولفت السيد العادلى رئيس حزب الإستقلال المصرى إلى أن السيسى تسلم الدولة المصرية فى حالة إنهيار غير عادى فى كافة المجالات سواء على المستوى الإقتصادى أوالأمنى لكنه نجح وفى زمن قياسى على إنقاذ الوضع فى البلاد
وقد أكدت أحزاب مصر 2000 وحزب التحرير وحزب الأمة وعدد كبير من الحركات والتحالفات الشعبية خلال مؤتمر حملة معك على دعمها للرئيس عبد الفتاح السيسى وطالبته بترشحه لفترة رئاسية ثانية وقال الدكتور عبد الصمد الشرقاوى فى كلمته التى ألقاها باسم هذه الأحزاب أن السيسى نجح فى إنقاذ المنطقة العربية بأثرها من مخطط لإضعافها وسرقة مواردها بعد إحتلالها مؤكدا على نجاح السيسى فى إعادة وحدة المنطقة وإجراء مصالحة شاملة بين الفصائل الفلسطينية المتناحرة ورأب التصدعات الحادثة على المسار السورى والعراقى والعمل بقوة فى كافة الملفات العربية والدولية
وحذر الدكتور ياسر كمال رئيس تحالف الدفاع عن الوطن ومواجهة الإرهاب من تفنن العدو فى تصدير الأزمات لمصر لإثارة الفوضى داخلها وخلق حالة من التصارع والإنشغال عن البناء الداخلى .
وطالب حزب الوفد خلال المؤتمر على أهمية الإصطفاف الوطنى خلف الرئيس عبد الفتاح السيسى وأكد المهندس عبد المجيد صالح القيادى بالحزب خلال كلمته فى المؤتمر على أن مصر تتعرض لخطة ممنهجة لزعزعة الإستقرار الداخلى مشيرا إلى أنه لاتوجد دولة فى العالم تستطيع حماية كل حدودها بما فيها الولايات المتحدة الأمريكية نفسها .
وخلال المؤتمر أعلنت الجاليات العربية بمصر عن مساندتها ودعمها للرئيس السيسى باعتباره أحد أهم آليات إنقاذ المنطقة من الفوضى وقالت الدكتورة صابرين صلاح رئيس لجنة الشئون العربية بحملة معك من أجل مصر أنها وباسم كل أبناء الدول العربية الذين يقيمون بمصر تشكر السيسى الذى وفر كل سبل ووسائل العيش بأمان وإستقرار لكل العرب الذين يعانون من الفوضى فى دولهم وأكدت أن أبناء اليمن وليبيا وسورية والعراق يثمنون ويقدرون دوره من أجل إستعادة الأمن والإستقرار داخل دولهم .
ولفت هانى العربى منسق حملة معك من أجل مصر بمنطقة القناة إلى تأكيد أهالى القناة وخصوصا منطقة شمال سيناء على دعمهم بقوة للقوات المسلحة والشرطة رغم حالة المعاناة والإرهاب الذى يحاول زعزعة الإستقرار الداخلى بها مؤكدا أن شعب سيناء يدفع ضريبة غالية للدفاع عن الوطن ويقف جنبا لجنب مع الأشقاء من ضباط الشرطة والقوات المسلحة فيما رحب عبد الرحمن أبوزيد منسق حملة معك بمحافظة سوهاج عن سعادته بالإصطفاف الوطنى حول الرئيس السيسى مؤكدا أن أهل الصعيد جميعا يقفون رجلا واحدا خلفه .
ودعا حسن حافظ مندور المسئول الإعلامى عن حملة معك بمحافظة الإسكندرية لفتح باب التطوع لشباب مصر للدفاع عن الوطن خاصة مع التحديات التى تواجهها الدولة المصرية مؤكدا أن هذه التحديات تحتم ترشح السيسى لفترة رئاسية ثانية .
وقال أشرف فؤاد مدير إدارة كفر الدوار التعليمية أن كل العاملين فى قطاع التعليم فى مختلف أنحاء مصر وفى المقدمة منهم البحيرة يقفون ويدعمون كل تحركات السيسى لبناء الدولة المصرية والدفاع عنها بقوة
وقد تبارى قيادات الأجهزة الشعبية والتنفيذية خلال كلماتهم بالمؤتمر فى إعلان إلتفافهم حول السيسى وألقى العديد من الشعراء قصائد تؤكد إلتفافهم حوله .






8