السبت، 31 يناير، 2015

"عمر سلامه "يتألق فى برنامجه الجديد "نجوم كايرو"

بدا الاعلامى المحبوب " عمر سلامه" تصوير اولى حلقات برنامجه الجديد ” نجوم كايرو” والذى سوف يذاع على قناه كايرو سينما .. حيث استضاف عمر سلامه النجمه نهى الليثى فى  اولى حلقات البرنامج ..
وقال" سلامه "لمشاهديه : انتظروا حلقه رائعه مليئه بالمفاجئات  قريبا على قناه كايرو سينما ..عبر صفحات التواصل الاجتماعى 
البرنامج من انتاج احمد جراده .. اعداد محمود سيد سلامه .. اخراج محمد البنا .. تصوير عمر اورتيجا

 

محمد الجندى : جيل جاني .. أم مجني عليه؟!



هناك شئ بدأت التفكير به بعد مشاهدة الكثير من الفيديوهات و رؤية كتابات تنقل على الحسابات الشخصية لهم بحكم الصدفة التي جمعتني بمجموعة منهم على حسابي الخاص في موقع التواصل الأجتماعي و التجسسي الفيس بوك هل هم جيل جاني أم جيل مجني عليه

عانى الكثير منهم التسطيح الفكري و الأخلاقي و التعليمي و الثقافي فأصبح الطفل منهم والداه مشغولين عنه حتى يرزقوا برزق يعينهم على تربيتهم لهؤلاء و نسوا أن كل أموال الدنيا لا تنفع مع طفل مغيب ناقص التربية الصحيحة و لست هنا لأعيب في أحد ولكن هذا سرد لما نراه منهم فعلياً و أصبح واقعاً أليما و ليسوا هم فقط لا فالموضوع يندرج و يربطه أجيال قبله أخذت في الإنحدار الفكري إلى أن وصلنا لقاع المنحنى

و ثم أصبح هناك نظام تعليمي فاقداً للتربية و نسى المعلمون أن وزراتهم هي التربية قبل التعليم و إنشغلوا بالدروس الخصوصية و حشر المناهج في عقول هؤلاء الطلاب و وضع القشور و عدم تنمية مهارات التفكير لديهم مكتفين بإحفظ هذا و صم ذاك و اكتبهم كما هي ستنجح

فنشأ أجيال تصم و تحفظ تلغي عقولها للتفكير و نطام تعليمي يقوم بإلغاء سنة ثم إضافة سنة ثم نظام تعليمي ثانوي على سنتين ثم على سنة ثم تحسين ثم إلغاء التحسين ثم ألدو ثم شاهين و حاجة من العك التعليمي الغير تربوي فقد إنفصلت التربية عن التعليم

فأصبحت غير متواجدة في البيت أو المدرسة فبدأ جيل في تدني مستوى التربية لديهم و القيم أصبحت منسية و لا أنكر إننا كجيل شاركنا في هذا و غيرنا شارك من قبلنا و لكن على ما أذكر إننا عندما كنا نفعل الخطأ و كناا في مثل عمرهم كنا نستحي و نعلم أنه خطأ و إن إكتشفنا نكون من الخجل الذي يمنعنا من الكلام بتبجح مع من ينصحنا و حتى لو تكلمنا يكون على إستحياء و حتى لو لم نأخذ بكل كلامه و أعدنا الكَرة مرة أخرى أما الآن فالخطأ أصبح فعله فهلوة و الحياة لمن يستطيع أن يفرض رأيه بالفهلوة و إلباس القبعات لغيره و يا ويل لمن ينصح ينال ما يناله من كلام لا يسر عدو ولا حبيب تحت مسمى الحرية الشخصية و أن الدنيا مش للهبل اللي هو إحنا اللي عايزين نمشي بالطريق الصحيح الدنيا لمن يطوق اأي شئ لمصلحته

ثم هناك تغييب و سيطرة على عقولهم من خلال إدخال الإنترنت لكل بيت و ثورة التكنولوجيا التي أدخلها لمصر رئيس الوزراء السابق و المحبوس على ذمة قضايا فساد و رشوة فأصبح هناك مجال لإختراق عقول الشباب و بث أفكار و عمل غسيل مخ لأكثر عدد ممكن و خصوصاً الأجيال الناشئة فهم أكثر عرضه للسيطرة عن غيرهم ممن عدى مرحلة سن المراهقة و التمرد

فليس هناك مراقب لهؤلاء فأخذوا يلعبوا في العقول و يبثون السموم فأصبح لدينا جيل قليل الوعي لديه مخزون من المعلومات المضللة مستعد لشرارة البدء لينفذ ما يرسم له

و طبعاً كلمات التبجيل و الإشادة بعظمتهم و مدى حدة ذكائهم و كلام معسول يدخل إلى العقل يشل أي مقاومة ممكن أن تحدث لرفض تلك المخططات

فأصبح لديهم طرفان طرف يحاول أن يكون مثل صوت الضمير اليقظ و طبعاً في مرحلتهم السنية سيكون على قلبهم مثل الحجر و طرف يمجد فيهم و ينفخ فيهم و طبعاً سيكون على قلبهم زي العسل و بالطبع انجذبوا لذلك الطرف المعسول

و بدأ في بث السم النهائي ولست هنا للتكلم عن أحد ولا نظام ولست مدافعاً عن فساد أو أي شئ ولكن لسرد واقع يحدث

نعم كان هناك فساد و فساد واضح للعيان و لكن ليس كما كان يشاع و دعاة المدينة الفاضلة السادة ذو الشعارات الرنانة في أرض الواقع و الحياة العملية ليست لها مكان فالكل أصبح يتكلم عن تلك المدينة و نسوا أو تناسوا أن ليس لها مكان إلا في كتب الفلاسفة ففي قمة الدول شفافية و تقدماً هناك نسبة فساد و سيظل موجود طالما هناك شيطان يوسوس و إنسان ليس منزوع عنه شيطانه و ما نحاول أن نفعله هو إننا نقاوم وسوسة الشيطان بقدر الإمكان فالكل معرض للحظة ضعف لشيطانه.

و أصبح هذا الجيل مشتت الفكر سهل الإنقياد و من أكبر الأدلة موضوع الأولتراس فهم عدد كبير جداً شخص أو عدد محدود يقف بإشارة واحدة من يده يفعلون هذا أو ذاك بكلمة واحدة يهتفوا ورائهم منقاضين

و الغريب و العجيب إنهم طلبة المفترض إنهم في كليات محترمة و هنا نرجع لموضوع الحشر التعليمي و فساده فقليل جداً منهم من نجى من مقصلة التسطيح الفكري و أهلهم استطاعوا تربيتهم جيداً و منهم من أثر فيه أصدقائه أكثر من تعاليم كثيرة تعلمها من أهله و قيم ضاعت في زمن ضاع فيه أشياء كثيرة

و إن كان نظام التعليم في مصر فاشلاً بإعترافهم هم نفسهم فأحب أقول لهم انهم هم وليسوا غيرهم هم نتاج هذا النظام فهل لهم أن يعترفوا بهذا أم هناك عدم رغبه أن يصدقوا هذا الواقع الأليم

كلام كثير يمكن أن يقال في هذا الجيل الذي أراه مجني عليه و جاني في حق بلده فهو أداة لخراب بلده و لكن في فكره لا بستطيع أن يستوعب هذا

و ليست دعوة للتحقير للشعب المصري و لكنها دعوة لإعادة الهوية المصرية مرة أخرى حتى نبدأ في مرحلة الإعداد للبناء فأول الطريق الصحيح هو مواجهة العيوب و المشاكل بعين النقد البناء و ليس الهدم و عدم وضع الرأس داخل الحفر من الرمال

محمد الجندي

الخميس، 29 يناير، 2015

خاطر:تدريب فنانى السيرك القومى بالصين وفوجئت بوكيه الوردبمكتبى من فنانى نعتز بهم



هايدى فلفل :
كانت المفاجأة حين توجه ا.د سيد خاطر لمكتبة ظهر اليوم الخميس 29-1-2015 بقطاع الإنتاج الثقافي ورأى بوكيه من الزهور والورود على مكتبه من قبل فنانى السيرك
فأعرب خاطر عن سعادته بالمفاجأة التي لم يتوقع حدوثها قائلا شعور جميل ونبيل من فنانى نعتز بهم وهذا لا يصدر إلا من فنانى بحق متمنيا أن يصل السيرك إلى مكانته التي يستحقها داخليا وخارجيا واضاف إننا جميعا جاهدين لتلبية كل طلبات فناني السيرك، وابذل كل جهدى في إيجاد حلول سريعة
واكد خاطر انه تم فى صباح اليوم اجتماع مع الدكتوره كميليا صبحى رئيس العلاقات الثقافيه الخارجيه من اجل تدريب فنانى السييرك بالصين وإمكانية الاستفادة من الخبرات الصينيه من خلال تدريب على كل فنون السيرك بدولة الصين

جدير بالذكر ان خاطر ان خاطر تفقد السيرك القومى بالعجوزه و اجتمع مع فنانى السيرك القومى يوم الجمعه بتاريخ 16-1-2015 وناقش اهم المشاكل والسلبيات التى يوجهوها مما وعد خاطر على حل لجميع مشاكلهم وحلول لهم واشار لهم خاطر إلى أن السيرك له مكانة عريقة وله تاريخه، ومكانة خاصة عنده، وأن هذا المكان أحد القوى الناعمة التي يجب أن نستخدمها لمحاربة الفكر الثقافي المتدني. ومحاربة الفساد ايضا

أنور الرشيد يكتب - لا علاقة بين الفساد والتدين


أنور الرشيد :

ليل البارحة اطلعت على فديوهين واحد لسيدة امريكية تدافع عن القيم الأسلامية والقرآن باسلوب شيق ورقيق ورائع وبصوت ملائكي يجذبك نحوه أي أنها كانت تتحدث بالتي هي أحسن، وأخر الله لا يوريكم مليء بتقيح الوعيد بمزيد من الدماء والمفخخات والأحزمة الناسفة ، وكان الإرهابيين يستندون على آيات من القرآن الكريم ويوجهون كلامهم لنا في الخليج وتحديداً للمملكة العربية السعودية ، أنا شخصيا جزعت حقيقة خصوصا وأني بالصدفة البحتة شاهدت الفيديوهين وراء بعض مما خلق لي مساحة من المقارنة بين منطقين منطق عقلاني ومنطق شيطاني دموي .
المهم أرسلت الفيديوهين لأحد الغروبات المشترك بها ورد علي أحد الزملاء بالقول صبحك الله بالخير يابوخالد 'هذا يؤكد انحراف بعض المسلمين ، وماذنب صحة الوسيله اذا كان بعض مستخدميها اساؤا التعامل معها احيانا ، وبنفس الوقت لا ننسى أن ديننا بين لنا كيفية التعامل مع أهل الكتاب وغيرهم ولا احد يختلف معك بالنسبة للعقلية المنحرفة بالمقابل مع علم وعقليه غير المسلمين ، ويكفينا ما نعاني منه من الابتعاد عن الدين مثل انتشار الكذب والنفاق وغيره من الأمور المنهي عنها شرعا ، لهذا يجب علينا أن نركز على إعادة الأمور إلى نصابها' أنا بدوري رددت عليه بالقول أن لا علاقة بين الفساد والنفاق وبين الابتعاد عن الدين ولاحظ أن المجتمعات المتدينة مليئة بالنفاق والفساد وهناك أمثلة وليس مثال ماثل تلفت حولك ستجده بكل سهولة ولن تتكبد لعناء ذلك هي أمامنا وواقعنا ولا يحتاج لدليل وأوضح من هذا الواقع الذي نعيشه لن تجد لذلك هل نستطيع أن تقول أننا لا نعيش بمجتمع متدين ؟ هذه أخلاقيات ليس لها علاقة بالتدين فعندما تكون النفس البشرية فاسدة لا يردعها لا دين ولا مذهب والخلل بالعقلية التي تستخدم هذا الدين وتوظفه لصالحها مستقلين سماحته ومطاطية آياته واستخدامها بغير موضعها وهي آيات نزلت بظروفها ولازلت تستخدم لغاية اليوم ولا يستطيع احد نكرانها أو حذفها فخطاب الدواعش وقبلهم القاعدة وستخرج لنا مجاميع مستقبلا يحملون نفس الفكر بمعنى أنهم يطبقون ما جاء بالقرآن وهذا ما يحصل راجعوا الفيديوهات واستمعوا للآيات التي يستندون عليها ، وكلامهم صحيح وقول فكرهم منحرف غير صحيح مع احترامي لجميع الآراء ، هؤلاء بكل وضوح يطبقون الشرع على طريقتهم ويستمدون رأيهم من الشرع والقرآن الكريم ، وعلى فكرة هؤلاء لو بالفعل استولوا على السلطة ستسيل دماء المسلمين لشحمة آذاننا وكل ذلك باسم تطبيق الشرع ، لذلك من المؤسف حقاً أن نلقي عقولنا ونرهنها للغيبيات وصراع الديانات والمذاهب ، رغم أننا نشاهد نتيجة الإيمان بذلك الفكر وكيف حطم مجتمعات ودمر أسر ورمل نساء ويتم أطفال ومع ذلك هناك من يُصر على السير على هذه المنهجية الهمجية يريد الذهاب للجنة على حساب دماء الأبرياء.


الأربعاء، 28 يناير، 2015

مصطفى سالم :أولى حلقات كشف حقيقة العملاء اليمنى "بلال فضل الإخوانى "

انهاردة هاقول قنبلة بمناسبة اليمن 


بلال فضل اليمنى اللى بيهاجم على طول الوقت سياسة مصر الداخلية وبلده متظبطه ارهاب ميقدرش يقول حاجة عنهم 

بس انهاردة هاقولكم مين هو بلال فضل 
بلال محمد ناصر فضل سالم بابريك
يمنى / مصرى
الرئيس مبارك هو اللى اداله الجنسية المصرية سنة 2000 يعنى عض الأيد اللى اتمدتله
والد  بلال فضل قيادى سابق فى حزب التجمع اليمنى للاصلاح يعنى اخوان وكمان أخوه عضو بنفس الحزب ومن الجدير بالذكر ان توكل كرمان من قيادات هذا الحزب هذا بالاضافة الى مراسلين قناة الجزيرة القطرية اليمنيان "أحمد الشلفى ومراد هاشم " اللذان كانوا بأحداث اعتصام رابعة من اجل تضليل الشعوب بحقيقة امر الارهاب المصرى ولهما صور مع نجل الجاسوس محمد مرسى وسيأتى وقت لكشفهما وخصوصا انهم فروا هاربان من مصر فور فض الاعتصام 

أخو بلال فضل يرفع شعار رابعة وعضو فى حزب الاصلاح الاخوانى باليمن 


وكمان بلال فضل صديق شخصى للعميل وائل غنيم وساعده ايام النكسة وقعدوا هم الاثنين مع احمد اسحاق وملك زرار يوم 1/3/2011 علشان يجمعوا شباب المعارضة فى النوبة للاحتجاج على السياسات الداخلية المصرية

اليمنى المتخلف بلال فضل عاوز يلغى المجلس الاعلى للصحافة المصرى ويلغى وزارة الاعلام واصدار الصحف دون ترخيص علشان كل الخونة يعملوا صحف ويكتبوا اللى هم عاوزينه وطبعا الاعلام سلاح قوى للسيطرة على العقول البسيطة

اليمنى بلال فضل شارك فى اجتماعات غير معلنة مع بعض مسئولين فى الحكومة الامريكية ومعاه عمر عفيفى بتاريخ 23/12/2012 واول ما رجع مصر طالب بتشكيل مجلس رئاسى مدنى وسحب السلطة من المجلس العسكرى

الارهابى بلال فضل على علاقة ممتازة جدا مع بعض التنظيمات الارهابية فى العراق

والايام هتثبت لكم كلامى

اليمن خربت وقاعد فى بلدنا عاوز يخربها


قريبا هنكشف باقى العملاء وما خفى اعظم
مصطفى سالم

الأحد، 25 يناير، 2015

ننفرد بنشر البيان الاول لحركة "التنويريين العرب "تقف ضد الارهاب وضد الانظمة الديكتاتورية ومهمتها بناء الانسان العربى



عاش العالم العربي على وقع ثوراته التي أطاحت بالديكتاتوريات الجاثمة على أنفاس مواطنيه التواقين للحرية والديمقراطية.
ونظراً لما آلت إليه الأمور على امتداد هذا الوطن من تراجع واضح على جميع الأصعدة ، مما أدى إلى محاولة وأد فكرة الحرية من قبل جماعات متطرفة راديكالية تتقاتل من أجل تكريس ثقافة الجمود والرجوع إلى عصور ماقبل الحداثة ،
وهو ما ينسف جهود القوى الثورية المدنية في إرساء ثقافة المواطنة والديمقراطية.
إننا كمجموعة في العالم العربي نسعى إلى تكريس الحرية وكسر قيود الاستبداد السياسي والديني والثقافي ونُطالب بدولة مدنية ذات دستور ومؤسسات قانونية تكفل الكرامة لمواطنيها، إذ لا يخفى على أحد معاناة المواطن في مختلف الدول العربية، وذلك تحت شعار حماية المقدّس خاصّة وأنّ هذه الأخيرة تشهد مجازر وقتل يومي وتشريد الملايين من أبنائها.
إنّ شعار حماية المقدّس شعار زئبقي يشجع على النيل من حرية العقل العربي وتأييد الثقافة الرجعية لدحر القوى التنويرية التي تناضل من أجل مجتمعات تقدمية تؤمن بالإنسان الحرّ و بالدولة المدنية.
لذلك نؤكد على مطلب إعادة قراءة المشهد العربي برمّته وفي ماهية الأنظمة السياسية العربية التي تمنع كل محاولة لقراءة تراثنا العربي الإسلامي بنظرة مغايرة ومخالفة عن ثقافة القطيع وبعيدا عن ثنائية التقديس والتدنيس التي جعلت من مجتمعاتنا جامدة ومتكلسة متقوقعة على نفسها خوفا من محاولات تغريبها وتقويضها بقيم دخيلة رغم أنّ التراث العربي يزخر بأعلام التحديث الذين ثاروا على الجمود الفكري بداية من ابن رشد وصولا إلى فرج فودة ومحمد أركون.
إن الشعوب العربية تقف اليوم على مفترق طرق: إما التقدم نحو الحرية والحداثة وإعادة بناء العقل العربي بطرق واعية ومسؤولة أو الوقوف عكس عجلة التاريخ وتأبيد الاستبداد الديني والسياسي وهو ما يخدم الديكتاتورية بشقيها الفكري والسياسي.
ومحاولة منّا من أجل إرساء قيم الحرية والديمقراطية وبناء مجتمعات مدنية تؤمن بمدنية الدولة وضرورة انتقال الدول العربية إلى دول مؤسسات وقانون تكفل العدالة والكرامة لجميع المواطنين نُطلق مبادرة ربيع العقل العربي لتقويض كل محاولات تأصيل الاستبداد الذي يُحاكم ويسجن الناشطين والمفكرين العرب.
هذا وسنعمل كناشطين من مختلف الدول العربية على النضال من أجل الإنسان الحرّ لنلتحق بركب البلدان المتقدّمة التي تعتبر أن الإنسان رأسمال رمزي يجب الاستثمار فيه من أجل بناء مجتمعات منفتحة وتقدّمية ، وهذا لا يكون إلا بتحرير العقل العربي، فهو الخطوة الأولى في مسيرة الوصول إلى الإنسان الحرّ.
لذلك سنعمل جاهدين على تكثيف العمل المشترك بيننا كنشطاء من أجل إرساء هذه القيم من خلال نشاطنا الفكري وتأسيس تيار عربي عريض تحت عنوان حركة التنويريون العرب.
ولتحقيق ذلك سنتبع عدة سبل منها:
. 1-عقد ندوات فكرية ودورات تدريبية
. 2-تأسيس هيئات حقوقية يقوم عملها أساسا على تدوين ورصد الأنتهاكات ضد الكتاب والمفكرين والنضال من أجلهم داخل بلدان العالم العربي
. 3-إطلاق مبادرة مدونون أحرار ضدّ ثقافة الجمود
لعلنا في هذه المبادرة الأولى من نوعها بالمنطقة العربية نُراكم من خلال هذا النشاط كل فعل وعمل من أجل حرية الأجيال القادمة ليجدوا تراثاً يعتزون به، إذ أنّهم رهاننا وتحدينا الأكبر ضد ثقافة الظلام التي استشرت مع التنظيمات المتشددة كداعش والقاعدة وغيرها من تنظيمات دينية تُظهر التسامح في مكنونها ولكن حقيقتها تكمن في أنها تعمل على عودة التاريخ المستبد بحلة دينية مُنقحة ظاهرياً.
ولأجل ذلك بادرنا نحن المؤسسين من أبناء الوطن العربي بهذا المبادرة الماثلة أمامكم راجين منكم الدعم والمساندة كأصوات حرة تتوق لمستقبل ديمقراطي نعيش به أحرارا في ظل دولة القانون والدستور والدولة المدنية التي تكفل للجميع حقوقهم الإجتماعية والدينية والإقتصادية والسياسية بما يشكل بالنهاية منظومة حضارية تتوافق مع جميع القيم الإنسانية المتعارف عليها والمعمول بها في كافة المجتمعات الحضارية بعيداً عن الأزمات والحروب التي مررنا بها طول العقود الماضية

المؤسسين

أ. خولة الفرشيشي تونس
أ. زينب الطرابلسي تونس
د. عبدالعزيز القناعي الكويت
أ. محمد الفضلي. الكويت
أ. علي المولي الكويت
د. إقبال العثيمين الكويت
أ. معاذ المومني الاردن

د. عروس الزبير. الجزائر
د. خالد وصفي مصر
أ. انور الرشيد الكويت

أ. مراد الغارتي اليمن
أ. سمير نعمان اليمن
د. عماد ابو حطب فلسطين

جريدة صوت العرب تعلن انسحابها من حركة التنويريين العرب لعدم التوافق الفكرى بين اعضاء الجريدة واعضاء الحركة