الجمعة، 2 أكتوبر 2015

يافع تدشن اولى مهرجاناتها التقليدية بعرض عسكري ...

أكدت على مواصلة هدف المقاومة بطرد الغزاة من الهجر لبعوس : يافع تدشن اولى مهرجاناتها التقليدية بعرض عسكري ... من سعدان اليافعي – يافع دشنت مديرية يافع بمحافظة لحج مهرجاناتها السنوية المعتادة هذا اليوم بحضور وزاري وقيادي في الثورة والمقاومة الجنوبية . وفي تلك الفعالية العيدية التي تتميز دائما بالعروض القبلية واستعراض السلاح الابيض خلال رقصات شعبية مشهورة في يافع تعرف بـ " البرعة " .. وتتجمع كل منطقة من مناطق يافع بمختلف كتائبها ومشاربها القبلية والاجتماعية والسياسية في اولى المناطق يافع الهجر بمهرجان خطابي تقدم فيه الكلمات المعبرة عن تلك المناسبات بعد ان يدخل كل القبائل بعروض وزوامل من الشعر الشعبي كموروث متأصل في الحضارة اليافعية اعتادت منطقتهم على تاديتها مثل هذه الايام .. وتمر الوفود القبلية امام منصة الضيوف التي تواجد بها هذه المرة رئيس مجلس المقاومة بعد الوزير نائف البكري وعدد من قيادات المقاومة والثورة الجنوبية في يافع .. وكانت المقاومة الجنوبي في يافع القطاع السعكري العر قدمت عروض عسكرية رائعة احتفالا بتلك المناسبة قبيل انطلاق وقائع المهرجان الخطابي .. وتحدث في المهرجان القيادي في الثورة الجنوبية وحراك لبعوس الشيخ علي المطري رحب في مستهلها بالحاضرين الوافدين الى منطقة الهجر للاحتفى والاستمتاع بهذا الفلكلور الشعبي اليافعي ، وحيي المقاومة الجنوبية الصامدة بكل ساحات الجنوبي التي سطرت الملاحم البطولية في طرد الغزاة من الاراضي الجنوبية شاكرأَ للتحالف ولكل مناطق الجنوبي للدور الريادي الذين لعبوه .. وابرز كلمات المهرجان هي للضيف يافع ابن يافع الوزير وقائد المقاومة نائف البكري الذي حيي كل يافع على ما قدموه في مسيرة الكفاح المسلح ضد الغزو للجنوب مؤكد ان جنوب اليوم ليس بجنوب الامس وواهم من يلتف على قضية شعب الجنوبي المحمية بارادة شعبه مؤكد بان لارئيس ولا وزير ولا مكون او حزب يقرر مصير الجنوب ، بل شعب الجنوب صاحب الحق ةهو من يقرر مصيره بنفسه . وثمن البكري دور دول التحالف في دعم ومساندة ابناء الجنوب والمقاومة البطلة لتحقيق النصر الذي تحقق ولا زال الابطال يحققون الانتصارات وباب المندب خير دليل .. وتحدث الشيخ علي ابن شائف احد المناضلين ومشائخ يافع والذي رحب بالكل على الحضور والتفاعل مع هذه المناسبات التاريخي التي تحييها يافع مشدد على التسامح والتكاتف صوب الجنوب الكبير الذي حقق نصره بسواعد ابطال المقاومة الباسلة .. كما القيت كلمة عن النقيب بالإنابة تحدثت على بطولات المقاومة من ابناء الجنوب ويافع في الحرب الاخيرة والتي ستكلل بالنصر المؤزر على الاراضي الجنوبية عام بطرد الغزاة وبناء الدولة .. وكانت للمقاومة الجنوبية في يافع كلمة اكدت على ان النصر المحقق يستوجب الحفاظ عليه والوقوف صفا واحد بوجه من يحاول ان يخلخل هذه اللحمة الجنوبية والجسد الجنوبي من خلال محاولته ليث سموم المناطقية والتفرقة والتمزق التي لم ولن يستطع ان ينجوا في ذلك ,, مضيفة بان الشعب في الجنوب جسد وهوية وقبيلة واحدة والجنوب باقٍ والاشخاص زائلون وفوق المناطقية وفوق الاحزاب ونحن ابناء وطناً واحد ودار واحد وبنية واحدة ولن تستطع شياطين الاحتلال المساس به او هدمه مهما كانت المؤامرات .. واردت كلمة المقاومة " مهم طالت المسافات وتعالت الدسائس والمؤامرات يزيد حجم العطاء والتضحيات لتحقيق النصر الكامل وعودة الحق والدولة الجنوبية دون نقصان ولن يكون هناك تراجع عن اهداف الشعب والتخلي عن دماء الشهداء والجرحى .. والقيت في الفعاليات قصائد شعرية نالت استحسان الجميع صبت حميعها في هدف الجنوب والمناسبة التي اقيمت ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق