الأحد، 13 سبتمبر، 2015

رساله الى قيادة المقاومه الجنوبيه بكل ألوانها الثوريه ، والى السلطه المحليه في العاصمه عدن

رساله الى قيادة المقاومه الجنوبيه بكل ألوانها الثوريه ، والى السلطه المحليه في العاصمه عدن رسالة ممزوجه بالأسى والحزن لموت الضمير الانساني وانكسار القيم الانسانيه في زمن الانكسار وليس الانتصار . والى الضمير الانساني ؟؟؟
الجريح صلاح مثنى عبدالله الوبح جبهة الوبح الأصابه التي أدت الى شلل نصفي
ولا زالت الطلقه تسكن في الراس هذه هي حال جرحى ابطال المقاومه في الضالع ،المنسيون يقرعون في شوارع العاصمه في انتظار رحلة الامل في الحياه
نحن ننقل الحقيقه التي تدمي القلوب ًوتجف في الخلق , انهم جرحى المقاومه الجنوبيه يفترشون العراء بعد ان قدمو كل غال ونفيس قدمو أغلى ما منحهم الله وهي اروحهم ،نزف الدم منهم وتعاضمت جراحاتهم ،من اجل ان نحيا أعزاء كرماء احرار ، انها ماساه وستظل مرسومه في جبين كل من يحمل ذرة ضمير وقيم ودين وبالتحديد في جبين قيادة المقاومه الجنوبيه بكل ألوانها الثوريه وكذا السلطة المحليه في العاصمه عدن وكل المنظمات الانسانيه والجمعيات والهيئات التي تعمل تحت شعار من اجل الانسانيه ننتصر ،
انها رسالة موجعه فعلا وحينها تذرف الدمع عند موت الضمير في هكذا جراح يعيشها الوطن تنزف من دم ابنائه
الاعلامي سعيد مثنى الشعيبي العاصمه عدن الموافق الاحد
٢٠١٥/٩/١٣
العاصمه عدن للنشر والتعميم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق