الثلاثاء، 15 سبتمبر، 2015

الى أين سيذهب اهالى المنازل المتضررة من هدم عقار المطرية ؟؟؟

ماجدة الصاوى :

الى اين سيذهب هؤلاء ؟ سؤال يطرح نفسه اين المحافظ واين رئيس الحى هدم عماره سكنيه مكونه من 14 دور ليست الضرر الوحيد وانما هناك اكثر من سبع عمارات متضررين ايضا من تصدعات وشروخ اصبحت هذه العمارات ايله للسقوط ولا احد يسمع لهم هل سنظل صامتون الى ان يحدث كارثه وموت اهالى هذه البيوت وقال المحافظ انها املاك دوله وتضارب فى الاوراق مع رئيس الحى حيث ان الاوراق الرسميه تقول ان الارض ليست باملاك الدوله وانما هى املاك خاصه وان رئيس الحى يقول غير ذلك اين هو المحافظ من 600 عماره متعدين على اراضى املاك الدوله بالفعل ولا احد ينظر لهم اين المحافظ ؟ وان رئاسه الحى تقول ان البيوت ليست متضرره ولكن بالصور والفيديوهات تقول غير ذلك هو يقول ذلك وهو على كافيتريا ولا يعلم ما فى البيوت وان البيوت المجاورة
للمبنى تهد ايضا على اصحابها وليست تشرد 250 اسره وتتضررهم من العماره ولكن تشرد اكثر من سبع عمارات مجاوره ايضا للمبنى وتشرد عشرات الاسر ووجودهم فى الشوارع الى متى سنظل صامتون ؟ وهناك كارثه ستحدث من تصدع العمائر والبيوت ووجود اهاليهم فى الداخل لان لا يوجد لهم ماوى ؟ لابد من رد المحافظ على ذلك حتى لا يحدث اضرار وان هذا المبنى اصحابه قد عرضو على الحكومه عدم هدمه مقابل ان ياخذوه منفعه عامه للشباب وعمل سجل مدنى وشهر عقارى بالمبنى وتعنت المحافظ والمسؤولين هل هو فعلا صراع كبار ام ماذا هل هوا صراع على ترشح الانتخابات البرلمانيه وضرب المرشحين لبعضم ؟ ولكن لمصلحه من ولصالح من لا يوجد غير وجود ناس بريئه ليس لها دخل فى اى شىء غير العيس فى هدوء وعندما نشرد اكثر من 300 اسره سيحدث ايضا اكثر من تجمعات ارهابيه نحن نساعد الارهاب كى يتوغل بتشرد هؤلاء الى من سيذهبون وهم ناس متوسطون الدخل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق