الخميس، 28 مايو، 2015

هيئة المعابر بقطاع غزة تتقدم بالشكر للجانب المصرى على رعايته للمسنة "يسرى النجار " قبل وفاتها

توضيح صادر عن هيئة المعابر والحدود في قطاع غزة بخصوص المسنة يسرى النجار بخصوص المسنة يسرى النجار من مواليد 1938 كانت متواجدة في الصالة المصرية قد أصيبت بحالة إعياء تم نقلها من الصالة المصرية الى مسشفى العريش بمرافقة سيارات الجيش المصري حيث تلقت العلاج وتم اعادتها مرة ثانية، حيث تم تحويلها مباشرة للمستشفى الاوروبي بعد تلقيها العلاج في مستشفى العريش. وإننا إذ نشكر الجانب المصري على هذا الدور الانساني المتمثل بالروح الأخوي، متمنيين من الاخوة المصريين بتكريس هذا الدور الانساني والأخوي بفتح المعبر في كلا الاتجاهين أمام المواطنين الفلسطينيين في قطاع غزة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق