الاثنين، 9 مارس، 2015

داعش يعدم اثنين من أبرز طياري «صدام حسين»

أفاد سكان محليون من مدينة الموصل بأن تنظيم داعش أعدم، اثنين من أبرز طياري سلاح جو صدام حسين غرب المدينة


قال شاهد عيان طلب حجب أسمه، إن "تنظيم داعش المتطرف أعدم ظهر اليوم، ضابطين عسكريين برتبة عميد طيار في ناحية بادوش غرب مدينة الموصل، بعد اعتقالهما من منزلهما ليلة، أمس، واقتيادهم إلى باحة عامة وسط المدينة، واعدامهما رمياً بالرصاص، دون الإفصاح عن سبب إعدامهما".

وأضاف المصدر أن "الطيارين هما كل من العميد الطيار سلوان ثامر حسن، والعميد الطيار صالح شريف داوود وهما من الضباط المتقاعدين منذ سقوط النظام السابق، ويعدان من أبرز طياري سلاح جو الرئيس السابق صدام حسين".

هذا وعانى ضباط الجيش السابق من صنف الطيران إلى عملية قتل وملاحقة ممنهجة وفق قوائم أعدتها مخابرات دول معروفة، حيث تمكنت من تصفية غالبية كبار الضباط على مدى السنوات القليلة الماضية بعد عام 2003.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق