الخميس، 12 مارس، 2015

المتهم بالتخطيط لاغتيال "أوبـاما "من ضمن الخلايا النائمة في اميركا

كشف كريستوفر كورنيل المتهم بالتخطيط لاغتيال الرئيس الأميركي باراك أوباما، أن هناك "خلايا نائمة" على أراضي الولايات المتحدة الأميركية موالية لـ "داعش،" 
أضاف: "أنا مع داعش ولدي صلات مع العديد من الأخوة هناك، وتواصلت معهم لمدة معينة، وبعدها اكتشف مكتب الـFBI الأمر."

وافاد موقع المنار نقلا عن CNN ان المدعی عند سؤال حول تاريخ تواصله مع تنظيم داعش، وكيف يمكن لشخص الوصول إلى مثل هذه الجماعة والتواصل معهم، قال: "لن اتحدث عن ذلك بالتفصيل.. ولكن من خلال رسائل مشفرة، حيث تحدثنا عن كيف ينبغي علينا إقامة الجهاد في أميركا وتشكيل جماعاتنا الموالية لداعش.. وعندما أقول جماعات أعني ما يمكن أن يوصف بالخلايا النائمة".

وحول مدى التزامه بفكرة إقامة الجهاد في أميركا، قال كورنيل: "أنا ملتزم جدا، أنا مسلم، أنا ملتزم لدرجة أني ضحيت بحياتي، هذا يعني الكثير.. أوباما عدو لله، وعليه فهو عدو لنا وعدو لداعش. الخطة كانت انتقاما للعداء المستمر من أميركا تجاه أناسنا وحقيقة أن أميركا وبالأخص أوباما يريد شن حرب ضد داعش.. نحن هنا في أميركا وفي كل ولاية ونحن منظمون أكثر مما يظن".

النهایة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق