الاثنين، 9 مارس، 2015

إرهابي تركي: يثبت تورط اردغان فى دعم الارهاب بسوريا ويؤكد على وجود اتراك فى صفوف داعش

قدم الإرهابي التركي المدعو أمراه جاكان المزيد من الادلة التي تثبت تورط نظام رجب طيب اردوغان الحاكم بتركيا بدعم الارهاب وخاصة تنظيم “داعش” الإرهابي
خلال اعترافاته التي كشف فيها عن وجود الكثير من المواطنين الأتراك في صفوف التنظيم الارهابي من بينهم سبعة تعرف عليهم وهم من مدينة دانيزلي التركية التي يقطنها.
وأقر الإرهابي التركي في حديث لصحيفة “أخبار المدينة” التركية بعد تلقيه العلاج في المستشفى الجامعي الحكومي التابع لمدينة “دانيزلي” التركية بعلم ومعرفة مسؤولي نظام أرودغان بتسلله إلى سورية انطلاقا من الأراضي التركية العام الماضي ومشاركته بأعمال إرهابية فيها ضمن صفوف تنظيم “داعش” الإرهابي وقال جاكان إنه ذهب الى سورية قبل ثمانية أشهر وكان مسؤولا عن مخيمات عسكرية للتدريب مضيفا يوجد العديد من المواطنين الأتراك في صفوف داعش وخصوصا من مدينة دانيزلي وتعرفت على سبعة منهم خلال وجودي في سورية.

وكان والى مدينة دانيزلى غرب تركيا اعترف قبل ثلاثة أيام بتقديم المستشفى الجامعي بولايته العلاج للإرهابي التابع لتنظيم “داعش” مبررا ذلك بدعوى انه تركي.

كما كشف الإرهابي التركي المذكور عن عدة تسللات قام بها الى سورية انطلاقا من الاراضي التركية لافتا الى أنه عاد قبل 18 يوما الى مدينة دانيزلي لوداع اهله ثم انتقل الى سورية مرة أخرى الا انه أصيب بشظايا قذيفة خلال عملية للجيش السوري حيث تم نقله الى تركيا لتلقي العلاج.

وتحدثت وسائل الإعلام التركية باستمرار عن حالات مماثلة من معالجة عناصر “داعش” وجميع التنظيمات الإرهابية التي تقاتل في سورية في المستشفيات التركية ودون أي أجر مادي.

يشار إلى أن العلاقة الوطيدة القائمة بين نظام أردوغان وتنظيم “داعش” الإرهابي باتت واضحة ومكشوفة للجميع ولم تعد تستطيع ألاعيبه اخفاءها او المواربة عنها وخاصة بعد الموقف التركي المحتضن لإرهابيي التنظيم في مدينة عين العرب السورية وقيام اهاليها بالتصدي لهم إضافة إلى ما كشفته التقارير الإعلامية والاستخباراتية عن قيام هذا النظام بتزويد التنظيمات الإرهابية بالسلاح والعتاد والسماح لإرهابييها بالتنقل عبر أراضيه بحرية تامة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق