الخميس، 5 مارس، 2015

السلطات الصومالية تعتقل 9 ضباط بتهمة التعاون مع جماعة الشباب المتشددة


اعتقلت السلطات الصومالية تسعة ضباط عسكريين رفيعي المستوى بتهمة العمل مع جماعة الشباب الصومالية المتشددة .
كما تـُجري السلطات في الصومال التحقيق مع اثني عشر ضابطا آخرين بتهمة التورط في الهجوم على فندق ٍ SYL   في العاصمة مقديشو في شهر كانون الثاني - يناير الماضي .
أمنيا، شهد العاصمة الصومالية مقديشو إجراءات أمنية مشددة خلال الأسابيع الأخيرة، حيث وضعت قوات أمنية خاصة في تقاطعات شوارع مقديشو. وبحسب شهود عيان تقوم القوات الأمنية الخاصة في تقاطعات مقديشو بتفتيش للسيارات الخاصة التي تتنقل بين أحياء مقديشو.
وقال العقيد قاسم أحمد روبله متحدث باسم سلطات الأمن الصومالية إن قوات الأمن الصومالية أفشلت هجمات مخططة خلال عمليات الأخيرة، إلا أنه لم يذكر طبيعة هذه الهجمات.
وحدثت هجمات وعمليات اغتيالات في مقديشو خلال الأسابيع الماضية، وتبنت جماعة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة مسؤولية البلابل الأمنية الأخيرة.
في شأن آخر، وافق مجلس الوزراء الألماني، اليوم، على تمديد مهمة جنوده في الصومال، المقدر عددهم بثمانية جنود، حتى 31 من مارس 2016 أي بزيادة عام عن المدة المحددة لهم.
وقال كلٌّ من وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير ووزيرة الدفاع أورزولا فون دير لاين لرؤساء الكتل الحزبية في البرلمان "البوندستاج" اليوم: "إنه من المهم الإسهام في استقرار الأوضاع في الصومال قبل الانتخابات المقررة هناك عام 2016″.
يُذكَر أن مهمة الجنود الألمان الثمانية في الصومال - العاملين تحت قيادة إيطالية ضمن قوة أوروبية مكونة من 146 عنصرا يمثلون 11 بلدا - تنحصر في مهام تدريبية للقوات المسلحة الصومالية، بعيدا عن أي مهام ميدانية.
يشار أيضا إلى أن التفويض الحالي للبرلمان الألماني ينص على مشاركة 20 جنديا ألمانيا - حداً أقصى - في مهمة الصومال.
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق