الأحد، 22 فبراير، 2015

تونس.. تظاهرات ضد الإرهاب بعد مقتل 4 من الأمن غرب البلاد

تظاهرة في تونس ضد الارهاب
شهدت العاصمة التونسية، السبت 21 فبراير، تظاهرة "ضد الإرهاب" بمشاركة مختلف الأحزاب السياسية، وذلك بعد هجوم أودى بحياة أربعة عناصر أمنية يوم الأربعاء الماضي على يد مسلحين.
وشارك في المسيرة أعضاء أحزاب سياسية من أبرزها حزب "نداء تونس" وحركة "النهضة" وعدد من منظمات المجتمع المدني.
وردد المحتجون، وسط إجراءات أمنية مشددة، شعارات رافضة للإرهاب من بينها "تونس حرة" و"الإرهاب على برة" و"بالروح بالدم نفديك يا تونس" و"ليسقط الإرهاب".
وقال عضو المكتب التنفيذي لحركة النهضة عبد الكريم الهاروني في تصريح صحفي إن "الإرهاب يسعى إلى تدمير أسس الدولة وتشتيت وحدة التونسيين"، مشيرا إلى أن "الإرهاب لا يفرق بين الأحزاب ويسعى لزعزعة استقرار البلد ووحدة الشعب التونسي".
وكانت مصادر أمنية تونسية أعلنت الأربعاء الماضي عن مقتل 4 من قوات الأمن في "بولعابة" بمحافظة القصرين، غربي البلاد، على يد مجموعة من 20 إرهابيا تنتمي إلى كتيبة "عقبة بن نافع".
 وتعتبر هذه العملية أول هجوم إرهابي يؤدي إلى مقتل رجال أمن، منذ تسلم حكومة الحبيب الصيد مسؤولياتها مطلع  الشهر الجاري.
المصدر: RT + وكالات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق