الجمعة، 19 ديسمبر، 2014

البيان الختامي للمؤتمر الثامن للمنتدى الخليجي لمؤسسات المجتمع المدني

عُقدت في بيروت فعاليات المؤتمر الثامن للمنتدى الخليجي لمؤسسات المجتمع المدني بالتعاون مع مركز الؤلؤة لحقوق الإنسان ، وذلك بحضور عدد من ممثلي مؤسسات المجتمع المدني الخليجية والعربية، وتم مناقشة القضايا التي مرت بها المنطقة الخليجية والعربية بشكل عام حيث مرت المنطقة بأسوأ حالات التعسف والإضطهاد ضد النشطاء الحقوقيين الخليجيين، وهو ما ينبأ بأن المنطقة الخليجية تواجه تحديات كبيرة تضع الشعوب أمام استحقاقات نضالية للوصول الى تحقيق الكرامة الإنسانية.. هذا وقد عقد المنتدى جلستين في اليوم الاول تناولت المحاور التالية:
1.دور المجتمع في بناء الثقافة المدنية
2. دور الصحافة البحرينية في ظل الأزمة السياسية
3. استراتيجة التنوير بين أزمة العمل المدني والأصولية الدينية
4.دور الاعلام في التهيئة للمجتمع المدني
في اليوم الثاني عقدت جلسة تناولت:
1.بناء الهوية الوطنية للدولة المدنية
2.مؤسسات المجتمع المدني التحديات و المعوقات
وكانت أبرز نتائج الأوراق المقدمة والتوصيات ما يلي:
1. الدعوة لوقف سياسة تجريد المواطنين من هوياتهم الوطنية ومحاولات التغيير الديموغرافي من خلال عمليات التجنيس الممنهجة واعادة الجنسية لمن سحبت منه.
2.اطلاق سراح كافة معتقلي الرأي والضمير والتجمع السلمي بدول الخليج العربي.
3.تفعيل دور وسائل الاعلام الداعمة للدولة المدنية ونشر ثقافة الحقوق المدنية والسياسية والحريات العامة
4. تضمين مفاهيم الحداثة والتنوير بآليات العمل المدني لتحقيق أكبر قدر من التمازج الحضاري والدعوة للتغيير وفق أسس علمية انسانية سلمية.
5. الدعوة لمؤتمر تنويري بعد اعتماد الاليات المناسبة لتحقيق ذلك
6. مطالبة الحكومات الخليجية الالتزام بتعهداتها الدولية المعنية بدور المجتمع المدني.
7. نشر ثقافة السلام والتسامح وتضمين المناهج التعليمية أسس المدنية والمواطنة.
8. التعاون بين منظمات المجتمع المدني للوصول لرؤية مشتركة تعكس تطلعات وطموحات شعوب المنطقة.
بيروت 17- 18 ديسمبر2014

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق