الخميس، 16 أكتوبر 2014

سيطرة الحوثى على ميون سيعنى السيطرة على باب المندب بصورة مباشرة

شيخ ميوني يؤكد على جنوبية جزيرة ميون ويحذر من المساس بها
حذر الشيخ رامي توفيق علي سعيد الميوني  رئيس جمعية  ميون من التداعيات الخطيرة جراء اي محاولة للسيطرة على جزيرة ميون من قبل مليشيات الحوثي فذلك سيعني بصورة مباشرة السيطرة على مضيق باب المندب وبالتالي نقل الوضع الى حالة التنازع الدولي وتدويل الجزيرة .
واوضح ان جزيرة ميون هي جنوبية مئة بالمئة وقد حددت ارتباطها بعدن والجنوب بصورة مبكرة منذ مايو 1967م في اطار استفتاء لابناء الجزيرة برعاية الامم المتحدة وهو الاستفتاء الذي اختار فيه الميونيون الانضمام الى عدن والجنوب العربي ورفضهم الانضمام لبريطانيا العظمى ومن ذلك الوقت شكلت جزيرة ميون عمق استراتيجي للجنوب العربي وتاليا لليمن وللأمتين  العربية والاسلامية ..
وهنئ الشيخ رامي توفيق الميوني شعب الجنوب بمناسبة نجاح مليونية الحسم ,, مليونية اكتوبر ,, التي احتضنتها مدينة عدن الباسلة يوم الثلاثاء الماضي , مؤكدا على دعمه للأعتصام في الساحات حتى تحرير الجنوب واستعادة الجنوب ,
واشار الى ان هذا الموقف من قبل أبناء جزيرة ميون هو أمتداد لذلك الموقف الذي اختاره الاباء والاجداد في منتصف القرن الماضي ووفاء لشهداء ابناء ميون الذين اسقطوا في مسيرة الحراك الجنوبي السلمي وابرزهم الشهيد غسان عبد القوي الميوني والشهيدة ندى شوقي عبدالله الميوني وشهداء الجنوب  وتاكيدا على الارتباط القوي لجزيرة ميون بعدن والجنوب .
وعاد في  سياق تصريحه للتذكير بالرسالة  التي وجهها  للرئيس عبدربه منصور هادي في 3/ 9/ 2014م والتي طالب فيها باعادة ميون الى عدن والغاء قرار الرئيس السابق علي عبدالله صالح الذي ربط جزيرة ميون بمحافظة تعز واعتبارها جزء من  مديرية ذباب  وكذا تعويض ابناء جزيرة ميون  واعادة املاكهم واعادة  المهجرين الى جزيرتهم , مؤكدا ان الاستجابة لهذا الطلب وفي ظل الظروف الراهنة هو اكثر الحاحا لتجنب دخول جزيرة ميون في منازعات دولية بين اليمن والجنوب العربي .
وتوجه بالمناشدة للرئبس عبدربه منصور هادي ووزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر احمد  واللواء الركن محمود الصبيحي قائد المنطقة العسكرية الرابعة بحماية ميون وتوظيف ابناءها في الجيش والأمن لما لذلك من أهمية في سياق حماية  الجزيرة اليوم ومستقبلا .
كما ناشد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ملك المملكة العربية السعودية والشيخ خليفة بن زايد ال سلطان ال نهيان رئيس دولة الامارات العربية المتحدة وزعما الامتين العربية والاسلامية للتداعي السريع لحماية جزيرة ميون العمق الاستراتيجي للامتين العربية والاسلامية .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق