الأحد، 23 فبراير، 2014

سهى رجب - الجنوب العربى يذبح فى ظل تكتيم اعلامى وعلى توكل كرمان ان تخليها فى بلدها

برنامج لسعات - أ. سهى علي رجب
إعداد وتقديم: مينا ملاك عازر قالت الباحثة السياسية سهي علي رجب – نائب رئيس تحرير جريدة القاهرة الثقافية – إنه على حمدين صباحي – المرشح الرئاسي – أن يقدم كراماته ويضبط الأمن كما قال، وقالت له من اراد أن يخدم الوطن يمكنه خدمته وهو خارج السلطة.   وتناولت "رجب" – خلال لقائها مع برنامج "لسعات" على شاشة "الأقباط متحدون" مع "مينا ملاك عازر" – بعض الأخبار وحللتها كالخبر الذي نشرته بوابة الأهرام بخصوص كواليس فض اعتصامي النهضة ورابعة وفرصة الإخوان الضائعة وأكدت الأستاذة سهى بأن اعتصام النهضة هو الأخطر لكم السلاح به. وأشارت إلي أن الأمن تسرع في تحريات مذبحة الأسرة القبطية و بررت ذلك للضغوط وتعجل الشعب لمعرفة القتلى عامةً في كل الأحداث, كما اوضحت ان ما يحدث باليمن الجنوبى من مجازر يرتكبها الجيش اليمنى فى حق الجنوبين دون ادنى التفات من الاعلام العربى الى تلك المجارز فى حق الاطفال والشباب بشكل يومى وان على توكل كرمان ان تخليها فى شأن بلدها وان من بيته من زجاح لا يقذف الغير بالحجارة .   كما أوضحت أن الأولتراس تكوين من تكوينات الشاطر، وأنهم سبق أن كانوا قرابين بمذبحة بورسعيد لتنفيذ أحلام الإخوان.    وأشارت إلي الطريقة السيئة التي تناول الإعلام للأخبار الخاصة بالمشير السيسي ما أساء له، كتلميحهم لتلويحه لأثيوبيا بتحويلة نهر الكونغو وكأنه يهدد أثيوبيا فيما لا يعد تهديداً لأثيوبيا مطلقاً.    وأضافت: أنه لا يجب أن نتناول أي تصريح من السيسي بالتحليل الا بعد التأكد من انه صادر على لسانه لأنه في بعض الأحيان تقوم بعض الجرائد بمجاملته بإطلاق أخبار تسيء له في الحقيقة كتهديده لحماس والتي هي بالفعل جماعة إرهابية، ولكن الخبر الذي صدر قال أن السيسي يرجيء إعلانه هكذا لألا تدمرها إسرائيل.   وأشارت إلي أن تقديم مركز ابن خلدون وثائق تدين أوباما في دعمه للإخوان، يرجع لانتهاء السبوبة التي كانت ينتفع بها المركز نفسه من توفيق الأمريكان والإخوان.    وأخيراً، دعت حمدين صباحي أن يقدم كراماته ويضبط الأمن كما قال، وقالت له من اراد أن يخدم الوطن يمكنه خدمته وهو خارج السلطة. 
http://www.youtube.com/watch?v=iLahgTEIjVo

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق