الأربعاء، 25 ديسمبر، 2013

صحف العالم: اختفاء 150 لاجئا سوريا في إحدى القرى اليونانية



 اهتمت الصحف العالمية بعدد من التقارير والموضوعات منها اختفاء 150 لاجئا من إحدى القرى اليونانية التي لجؤوا إليها، وتحذيرات من هجمات إلكترونية محتملة قد يشنها الجيش الإلكتروني السوري، وشابان سوريان يخترعان رجلا آليا لعلاج الجرحى في حلب.
 
 
ذا غارديان
 
قال سكان قرية براغي السويسرية إن 150 لاجئا سوريا لجؤوا إلى القرية عبر الحدود التركية هربا من الحرب في بلادهم اختفوا فجأة بعد أن أخذتهم سيارات الشرطة.
 
وقال فاسيليس بابادوبولوس، وهو محام يدافع عن حقوق المهاجرين واللاجئين: "لقد فقدنا أثرهم، إذ أنهم اختفوا فجأة، ونعتقد اعتقادا جازما بأن قوات الأمن أرغمتهم على العودة إلى تركيا."
 
وكانت عدة منظمات دولية قد وجهت انتقادات لليونان بسبب ما وصفتها بـ"المعاملة البائسة،" للاجئين، خصوصا اللاجئين السوريين.
 
نيويورك تايمز
 
أصدر مكتب التحقيقات الفدرالية، اف بي اي، تحذيرا لجميع مكاتبه من هجمات إلكترونية محتملة للجيش السوري الإلكتروني.
 
فقد حصل بعض الإعلاميين الثلاثاء على رسائل إلكترونية تحتوي على روابط لخبر عن سوريا من شبكة CNN، لكن عند الضغط على الرابط، يتم توجيه المستخدم إلى صفحة تطلب معلومات الدخول لحساب البريد الإلكتروني على غوغل.
 
وكما في هجمات إلكترونية سابقة، تسمح هذه العلومات للقراصنة بالدخول إلى البريد الإلكتروني للموظف، والتعرف إلى المعلومات الخاصة بالدخول إلى حسابات أخرى مثل فيسبوك وتويتر.
 
 
يديعوت أحرونوت
 
وسط أحدث العنف المتواصلة في سوريا، يعاني السوريون من الإصابات وعمليات القتل والقناصة، التي قد تترك بعضهم جريحا ملقى على الأرض من دون أية مساعدة.
 
غير أن بلال وأحمد، وهما مهندسان من حلب، قررا اختراع رجل آلي يبحث عن الجرحى، وينقلهم إلى العيادات والمستشفيات، وعلاجهم.
وقد أطلق الشابان اسم "تينا" على هذا الجهاز، وقد بدأ برسومات على الورق، حتى تمكن المخترعان من الحصول على مبلغ كبير من المال من أحد المتبرعين.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق