السبت، 5 أكتوبر، 2013

أميركا أعاصير وثلوج وأوامر بإخلاء نيوأورليانز


اجتاحت سلسلة من الأعاصير الغرب الأوسط الأميركي أمس الجمعة، وسببت عددا من الإصابات وأضرارا جسيمة بمنازل وشركات، وذلك حسبما ذكر مسؤولو الطوارئ والأرصاد الجوية.
وقال مسؤولون بالطرق الرئيسية في ولاية ساوث داكوتا إن عاصفة ثلجية عنيفة ونادرة الحدوث خلال شهر أكتوبر تشرين الأول اجتاحت جبال روكي بوسط الولاية مقتلعة أشجارا ومغلقة جزءا كبيرا من طريق عبر أجزاء من ويومنج وساوث داكوتا.

وقال تقرير للهيئة القومية للأرصاد الجوية في رابد سيتي إن العاصفة أدت لسقوط ثلوج بلغ سمكها 94 سنتيمترا في أجزاء من منطقة بلاك هيلز بغرب ساوث داكوتا.
وقالت هيئة الأرصاد إن من المتوقع هطول أمطار غزيرة وبرد ورياح تتراوح سرعتها بين 96 و112 كيلومترا في الساعة في أوكلاهوما إلى جانب عواصف شديدة في كنساس.

وفي ولاية ايوا، قالت تقارير مبدئية للهيئة القومية للأرصاد الجوية إن إعصارين قويين رصدا في مقاطعة وودبري وبليماوث في ايوا مما سبب أضرارا جسيمة في الساعات الأولى من مساء الجمعة.
وأفادت تقارير أن ما يصل إلى 13 شخصا أصيبوا في ولاية نبراسكا، وذلك حسبما ذكرت محطة ان بي سي نيوز التلفزيونية، وقالت جودي فاول من وكالة إدارة الطوارئ في نبراسكا إن عدة مبان لحقت بها أضرار.

وأصدرت السلطات أوامر إخلاء إجباري للمناطق المنخفضة جنوبي نيواورليانز أمس الجمعة مع اقتراب العاصفة الاستوائية كارين من ساحل ولاية لويزيانا بعد توقف إنتاج الولايات المتحدة من الطاقة في خليج المكسيك.
وقال المركز الوطني الأميركي للأعاصير إن العاصفة الاستوائية كارين ضعفت في خليج المكسيك أمس الجمعة بعد أن عطلت إنتاج الطاقة الأميركي في طريقها إلى ساحل الولايات المتحدة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق