السبت، 6 يوليو 2013

أهالي سيدي جابر وكيلوبترا يشيعون أبنائهم المقتولين علي يد الإخوان‎


أهالي سيدي جابر وكيلوبترا يشيعون أبنائهم المقتولين علي يد الأخوان‎
شيع الألاف من أهالي منطقه سيدي جابر بالإسكندرية جنازة ثلاث من أبنائها وهم ر “اسلام عزت” – عمره 19 سنة ومحمد بدر حسونة” -عمره 20 سنة- بسبب قيام الاخوان بإلقائه من الدور السادس علوي و توفى في الحال وحماده بدر الذين لقوا مصرعهم علي أيدي جماعة الأخوان المسملين مساء الجمعة في أحداث العنف التي قاموا بها ضد المواطنين من أهالي المنطقة ، وهتف الأهالي ضد الأخوان وضد رئيسهم ومرشدهم العام وسط حالة من الغضب العارم والتوعود لهم .
قال النائب السابق حسني حافظ من أهالي من منطقة سيدي جابر وأحد المصابين في أشتباكات الجمعة الدامية أن ما كان يتم أمس هي عمليات أرهابية وأنتقامية من كل المواطنين وكان يقوم بها أفراد مدربون من أعتلاء الأسطج وقنص الأهالي العزل، ورشق بالزجاجات المولوتوف.
وأضاف حافظ أن شاهد ألقاء محمد بدر من الدور السادس بكل برود أعصاب من الأخوان الأرهابيين فأي دين وشرعية يتحدثوا عنه ،بعد كل هذا القتل والأرهاب الذي مارسوة ضد العزل والأبرياء بسيدي جابر وكيلوبترا.
كما شيع المئات من أهالي كيلوبترا جنازة 3 قتلي أخرين قتلهم أرهابيوا جماعة الأخوان وسط حاله من الغضب العارم والشديد
وتجمهر العشرات أمام مشرحه كوم الدكه بأنتظار خروجثث من الذين تم قتلهم مساء أمس ، وأعلنت وزارة الصحه بالإسكندرية أرتفاع عدد القتلي لأشتباكات الجمعه 17 قتيلل و200 مصاب بخلاف أكثر من 500 تلقوا علاجهم بالمستشفيات الميدانية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق