الخميس، 18 يوليو، 2013

. طفل رمسيس ضحية الإخوان: وزير الاستثمار ضربنى لما قلت "الله يخرب بيت


كلمات بسيطة عبر عنها بعفوية تامة دون أن يكون له شأن بالسياسة ودون دراية منه بما يحدث حوله كانت كفيلة لتوبيخه وصفعه على وجهه وركله بالأقدام، هذا ما لقاه الطفل أحمد 13 عاما الذى تعرض للضرب على أيدى مؤيدى الرئيس السابق محمد مرسى فى ميدان رمسيس أول أمس.


مشاهد محفورة فى ذهن هذا الطفل تأبى أن تٌمحى تراوده بين الحين والآخر مثلما تراود أذهان الملايين مشهد أطفال عمارة محافظة الإسكندرية الذين لاقوا مصرعهم بعد إلقائهم من أعلى سطح خزان العمارة بمنطقة سيدى بشر على أيدى أنصار الرئيس السابق، البداية كما يرويها أحمد لليوم السابع كانت أثناء عودته محملا بزجاجات المياه الغازية الفارغة من زيارة أمه المريضة بمستشفى الدمرداش، عندما وجد خلال سيره تجمهر عدد كبير من المارة فاقترب بحس فضولى ليعرف ما يحدث وبعفوية منه وجد نفسه يردد "الله يخرب بيتك يا مرسى " وما لبث وانتهى حتى وجد العشرات يلتفون حوله أحدهم يصفعه على وجهه وآخر يركله بقدمه فى مؤخرته وثالث صفعه على "قفاه" وتعرف على أحدهم فيما بعد وتبين أنه وزير الاستثمار السابق يحى حامد على حد قوله.

لم ينجد "أحمد" من أيدى أنصار المعزول سوى رجل استطاع أن يخلصه، وحثه على الذهاب سريعا إلى بيته، وأثناء هروبه توقف مرة أخرى على الجهة المقابلة فوجد حشد آخر سألهم: هما اللى هناك دول إخوان" فأجابوه بالإيجاب فأخبرهم أنه تلقى ضربا مبرحا على أيديهم فقالوا له: لا تذهب إليهم نحن نكرههم. استقبل والد أحمد نبأ ضرب نجله من خلال أقاربه وجيرانه بالمنطقة الذين سارعوا إليه فور رؤيتهم لمقاطع الفيديو التى يتداولها النشطاء على موقع اليوتيوب وشبكة التواصل الاجتماعى "فيس بوك".

بعد رؤيته للفيديو عنف الوالد نجله وسأله عما إذا كان هناك أفراد استأجروه وطلبوا منه التواجد فى الاشتباكات مقابل الحصول على بضعة جنيهات خاصة وأن حالتهم الاجتماعية الصعبة قد تدفعه لذلك، فأمه مريضة لا تغادر الفراش وشقيقه الأصغر يعانى من ضمور بالمخ ووالده أرزقى على باب الله وشقيقه الأوسط يعمل صبى ميكانيكى، ولكنه نفى هذا تماما مؤكدا له أن ذهابه لهذا المكان كان من باب رغبته فى المعرفة ليس أكثر. 


"ربنا ما يحرمنا منك يا سيسى أنت اللى حامينا وشعب مصر فى حمايتك .. ونقول للإخوان حسبى الله ونعم الوكيل ربنا ياخدكم ويبعدنا عنكم" بهذه الكلمات أنهى أحمد ووالده حديثهما ممتدحين القوات المسلحة ومطالبينها بحماية الشعب من أنصار النظام المعزول.

http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=DwmgTCdIN-w

المصدر اليوم السابع 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق