الخميس، 4 يوليو، 2013

الحرس الجمهوري يشارك الشعب في احتفالات عزل مرسي

امتلأت السماء بالألعاب النارية وأطلقت السيدات الزغاريد وردّدن الهتافات "شكراً يا سيسي"




شاركت قوات الحرس الجمهوري جموع الشعب المصري الاحتفال، عقب صدور بيان الفريق الأول عبدالفتاح السيسي بعزل محمد مرسي، حيث صعد أفراد الحرس الجمهوري أعلى البوابة الرئيسية، مؤدين تحيتهم للمتظاهرين، وسط ترديد هتافات من الجيش والشعب المصري "الجيش والشعب إيد واحدة".
وقد استقبل عشرات الآلاف من المصريين بكل المدن والمحافظات خبر إقالة محمد مرسى وقرارات الجيش الأخيرة بفرحة غامرة وسعادة كبيرة، حيث خرج الآلاف من المواطنين من السيدات والرجال والشباب وحتى الأطفال من منازلهم للاحتفال، وامتلأت السماء بالألعاب النارية، وأطلقت السيدات الزغاريد وردّدن الهتافات شكرا يا سيسي ابتهاجا وتعبيرا عن السعادة بعزل نظام الإخوان.
من جانب آخر توجه العقيد محمد أحمد علي، المتحدث العسكري للقوات المسلحة المصرية بتحية إعزاز وتقدير إلى الشعب المصري وإلى شباب مصر.
وقال إن القوات المسلحة لن تسمح بإهانة أو استفزاز أو الاعتداء على أي من دور العبادة أو على أحد المنتمين إلى التيار الإسلامي كجميع أبناء مصر، وأكد أن الإجراءات التي اتخذتها القيادة العامة للقوات المسلحة بالتوافق مع عدد من الرموز الدينية والوطنية والشباب لم تكن موجهة ضد الشباب في مصر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق