السبت، 1 يونيو، 2013

وزراء الدفاع الأمريكي والياباني والكوري الجنوبي: برنامج كوريا الشمالية النووي يشكل خطرا على العالم أجمع

وزراء الدفاع الأمريكي والياباني والكوري الجنوبي: برنامج كوريا الشمالية النووي يشكل خطرا على العالم أجمع
أعلن وزير الدفاع الأمريكي تشاك هاغل ووزير الدفاع الياباني تسونوري أونوديرا ووزير الدفاع الكوري الجنوبي كيم كوانغ جين يوم 1 يونيو/حزيران، في أعقاب المحادثات الثلاثية التي جرت بينهم في سنغافورة،  أن الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية ستواصل التعاون في موضوع البرنامج النووي والصاروخي لكوريا الشمالية وسيسعون معا إلى إحلال السلام في شبه الجزيرة الكورية. وقد عقد اللقاء على هامش منتدى وزراء الدفاع في دول منطقة آسيا والمحيط الهادئ في إطار ما يسمى بحوار" شانغرا – لي". وجاء في البيان الوزاري المشترك:" تشكل الاستفزازات التي تقوم بها كوريا الشمالية وبرنامجها النووي خطرا على العالم أجمع. وإننا نعتزم مواصلة التعاون والحل المشترك للمشاكل المتعلقة بالتصاميم النووية والصاروخية في كوريا الشمالية". وكان تشاك هيغل قد أعلن في وقت سابق في سنغافورة أن الولايات المتحدة لن تسمح لكوريا الشمالية بامتلاك صاروخ باليستي بعيد المدى يمكن تزويده برأس نووي. المصدر: وكالة "إيتار – تاس" الروسية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق